۳۸۲مشاهدات
أیاد علاوي:
وأشار إلى أنه التقى برئيس الوزراء الروسي «فلادیمیر بوتين» في وزارة الخارجية الروسیة وناقشا الاوضاع في العراق والشرق الأوسط، مشیراً إلى رغبة العراق بأن "تلعب روسیا دوراً مهماً سواء على الصعید الاستثماري والاقتصادي في العراق او على صعيد دعم العملية السياسية بحيث تكون عملية متوازنة وواضحة".
رمز الخبر: ۵۷۸
تأريخ النشر: 24 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: رأى رئیس الوزراء العراقي الأسبق «أیاد علاوي» أن الولایات المتحدة الأمیرکية لن تدعم أیة حكومة عراقیة لیست على علاقة جيدة بإیران.

وقال «علاوي» وهو رئيس القائمة العراقية التي إحتلت المرتبة الاولى في الانتخابات التشريعة العراقیة الأخيرة في برنامج "أصحاب القرار" من قناة "روسیا الیوم"، "أعتقد أن الولایات المتحدة تقف ضدي، وموقفها معروف في المجتمع العراقي، وهي تحاول أن تدعم فقط من له علاقة جیدة مع طهران".

وأضاف علاوي "لا تربطني علاقة سیئة بطهران ولكن في نفس الوقت لا أمتلك علاقات جیدة معها أیضاً".

وتابع أنه لاحظ من لقاءاته بالمسؤولین الأمیركیین "أنهم حریصون على أن یكون هناك نوع من الحكومة التي ترضى عليها إيران.. حتى لا تحصل مشاكل في العراق بعد الانسحاب. قد يكون هذا السبب".

وأشار إلى أنه التقى برئيس الوزراء الروسي «فلادیمیر بوتين» في وزارة الخارجية الروسیة وناقشا الاوضاع في العراق والشرق الأوسط، مشیراً إلى رغبة العراق بأن "تلعب روسیا دوراً مهماً سواء على الصعید الاستثماري والاقتصادي في العراق او على صعيد دعم العملية السياسية بحيث تكون عملية متوازنة وواضحة".

وأعرب عن توقعه بألا تطول عملیة التفاوض حول تشكيل الحكومة العراقية، وقال إن "الحكومة المقبلة يجب أن تضم كل الأطیاف الموجودة، وحتى الذين لم يفوزوا بالانتخابات نعتقد ايضاً انهم يجب ان يكونوا جزءاً من العملية السياسیة".

وأكد رئيس القائمة العراقية أن الحل في العراق یجب أن یكون عراقياً من دون أي تدخّل خارجي. وكان «علاوي» وصل الى موسكو الجمعة، في إطار سعي "العراقية" لبناء الثقة بين العراق والدول الصديقة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: