۳۶۵مشاهدات
وقال اوديرنو في مقابلة مع شبكة CNN ان الامر يعتمد على نوعية التواجد، ولفت الى انه في حال طلبت الحكومة العراقية مساعدة تقنية في الميدان فان واشنطن قد تلبي ذلك.
رمز الخبر: ۵۷۶
تأريخ النشر: 24 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال وكيل وزير الخارجية العراقية لبيد عباوي انه لا يجب ان يبقى اي جندي اميركي في العراق نهاية العام المقبل، لان ذلك سيكون مخالفا لبنود الاتفاقية الامنية الموقعة بين البلدين.

واعتبر عباوي تصريحات رئيس اركان الجيش العراقي بابكر زيباري حول الحاجة لبقاء القوات الاميركية حتى العام الفين وعشرين، غير واقعية وغير قابلة للتطبيق، مؤكدا ان ذلك يخالف بنود اتفاقية الانسحاب.

واضاف عباوي ان جدول انسحاب القوات الاميركية سيجري وفق ما هو مخطط له، ولن يكون هناك اي جندي اميركي بعد نهاية العام المقبل.

وكان قائد جيش الاحتلال الاميركي في العراق ريموند اوديرنو أعلن في وقت سابق، انه لا يستبعد بقاء قواته في هذا البلد بعد العام الفين واحد عشر.


وقال اوديرنو في مقابلة مع شبكة CNN ان الامر يعتمد على نوعية التواجد، ولفت الى انه في حال طلبت الحكومة العراقية مساعدة تقنية في الميدان فان واشنطن قد تلبي ذلك.

واعرب اوديرنو عن اعتقاده بان القوات العراقية ستكون جاهزة عند تخفيض جيش الاحتلال العام المقبل.

ومع بدء خفض قوات الاحتلال الاميركي في العراق، اكد خبراء عراقيون ان هذا البلد يحتاج الى خمسة عشر عاما كحد ادني لاعادة اعمار بناه التحتية التي دمرت جراء العمليات العسكرية داخل المدن.

من جانب آخر، يرى سياسيون ان واشنطن مطالبة بدفع تعويضات كبيرة للعراق عن الاضرار التي الحقتها بالبلاد.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار