۴۲۹مشاهدات
قائد الثورة الاسلامية:
واضاف الامام الخامنئي، ان الشعب الايراني استطاع ان يعيد ثقته بنفسه وان يصمد امام غطرسة اعدائه بعد الثورة الاسلامية، مشيرا الى ان الشعب تمكن بكل عزة وقوة اجتياز كل الصعاب التي كانت تعيق مسيرته خلال السنوات الماضية.
رمز الخبر: ۵۷۵۹
تأريخ النشر: 19 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اشاد قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله السيد علي الخامنئي بوعي الشعب الايراني امام المؤامرات والسياسات العدائية للولايات المتحدة، مؤكدا ان صمود الشعب الايراني افشل الاجندة الامريكية في المنطقة.

وذکروا الصحفیون الموفدون الي مدينة كنكاور التابعة لمحافظة كرمانشاه غربي البلاد بان الامام الخامنئي اشاد في كلمة له امام حشود جماهيرية كبيرة بهذه المدينة بوعي الشعب الايراني، مضيفا ان الكثير من سياسات الولايات المتحدة في المنطقة فشلت بسبب صمود الشعب الإيراني، وان أعداء ايران ومن خلال الدعاية المغرضة يحاولون أن يؤثروا سلبيا على الحركة المتسارعة للشعب.

وأكد سماحته ضرورة اليقظة عند الفضلاء وأصحاب المنابر والاقلام ووجوب توخيهم الحذر تجاه مخططات الأعداء الرامية إلى تشويه صورة الجمهورية الإسلامية، وقال بان الاعداء يصورون الامور بشكل سيئ ويسلطون الاضواء على مواضع الضعف ويهملون كل الانجازات، داعيا الجميع الى اخذ الحيطة امام اجندة الامريكية والصهيونية.

وأشار قائد الثورة الاسلامية الى ان الأعداء يريدون تشويه صورة الجمهورية الاسلامية وتصويرها على أنها غير مرغوبة من قبل شعوب المنطقة، وذلك لكي لاتنضم هذه الشعوب الى جبهة المقاومة والممانعة بوجه مخططات الاعداء.

واضاف الامام الخامنئي، ان الشعب الايراني استطاع ان يعيد ثقته بنفسه وان يصمد امام غطرسة اعدائه بعد الثورة الاسلامية، مشيرا الى ان الشعب تمكن بكل عزة وقوة اجتياز كل الصعاب التي كانت تعيق مسيرته خلال السنوات الماضية.

ونوه سماحته الى ان:" لا يمكن أن نقارن ايران اليوم بإيران الماضي لأننا تمكنا من تحقيق تقدم كبير في كافة المجالات، مضيفا ان هذا البلد الذي كان يرزح تحت سيطرة الاعداء وكان العملاء يتجولون فيه ويحددون سياسته، فيما نراه اليوم وقد حدد الشعب بارادته الحرة واستقلاله سياسات بلده".

وحث آية الله السيد علي الخامنئي الشعب الايراني على الثبات في طريقه والمضي قدماً في مسيرته نحو التطور والتقدم في كافة المجالات، وأكد ان لا إمكانية للتراجع في مسيرة الشعب الايراني في ظل الضغوطات، وان هذا التطور سيتحقق عبر السيادة الشعبية والحرية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: