۴۹۶مشاهدات
و أضاف يقول " إننا نقول لكل من لديه أوهام في المفاوضات أن الطريق الأقصر والأسلم لتحرير الأرض والأسرى هو طريق المقاومة وان خطف الجنود الصهاينة أسرع وسيلة لتحرير الأسرى".
رمز الخبر: ۵۷۳۲
تأريخ النشر: 17 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعتبر حسن خريشة النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن صفقة تبادل الأسرى انجاز تاريخي للمقاومة الفلسطينية، مؤكدا على أن مقاوم فلسطيني واحد يملك القدرة على فرض الحقائق على الأرض أكثر من كل وزراء الخارجية العرب.

و قال خريشة في حديث لمراسل وكالة أنباء فارس " إن صفقة التبادل انجاز وطني كبير وتاريخي للمقاومة الفلسطينية، لان المقاومة أرغمت الاحتلال على الخضوع لمطالبها واستطاعت الحفاظ على شاليط طوال 5 سنوات".

و أوضح خريشة أن كل أجهزة الأمن والمخابرات الصهيونية فشلت في الوصول ولو لمعلومة واحدة عن الجندي شاليط طوال 5 سنوات وهذا انجاز كبير، وما يميز الصفقة شمولها على أصحاب الأحكام العالية ومن تسميهم دولة الاحتلال "أيديهم ملطخة بالدماء"، وأسرى من القدس والداخل الفلسطيني المحتل والجولان.

و شدد خريشة على أن هذه الصفقة تؤكد نجاح خيار المقاومة وفشل نهج المفاوضات الهزيلة، قائلا " لأول مره يملك المفاوض الفلسطيني أوراق قوة في مفاوضاته مع الكيان الصهيوني على عكس المفاوضات السابقة التي لم تجني شيئا للشعب الفلسطيني ولقضيته".

و أضاف يقول " إننا نقول لكل من لديه أوهام في المفاوضات أن الطريق الأقصر والأسلم لتحرير الأرض والأسرى هو طريق المقاومة وان خطف الجنود الصهاينة أسرع وسيلة لتحرير الأسرى".

و حول اجتماع وزراء الخارجية العرب لمناقشة الإجراءات الصهيونية بحق الأسرى الفلسطينيين، قال خريشة "لا قيمة لكل هذه الاجتماعات فمقاوم فلسطيني واحد يستطيع فرض الحقائق على الأرض والضغط على الاحتلال أكثر من جميع قرارات واجتماعات وزراء الخارجية العرب".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: