۶۷۳مشاهدات
أحمدي نجاد:
من جانبه سلم المستشار الاعلى والمبعوث الخاص للرئيس السوداني مصطفى عثمان اسماعيل في هذا اللقاء رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد رسالة خطية من نظيره السواداني عمر البشير.
رمز الخبر: ۵۷۱۱
تأريخ النشر: 16 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمود احمدي نجاد ان نظام الهيمنة في طريقه للانهيار وان مقاومة الشعوب ستعجل من سقوطه.

ویذکر ان رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد اوضح خلال استقباله المبعوث الخاص للرئيس السوداني حسن عمر البشيراليوم السبت ان نطاق مقاومة الشعوب لنظام الهيمنة قد انتشر في العالم اجمع, مضيفا: ان السلطويين يهاجمون اي شعب يريد ان يكون شامخا ومستقلا, طبعا هذا الموضوع لايعني الاقتدار وانما مؤشر على ضعف وعجز نظام الهيمنة.

ووصف رئيس الجمهورية العلاقات بين طهران والخرطوم بانها هامة ومتنامية, مضيفا: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب بتطوير العلاقات بين البلدين في شتى المجالات وتعتبر ان ذلك يصب بمصلحة الشعبين والمنطقة.

واكد احمدي نجاد على اهمية مقاومة وصمود الشعب السوداني في مواجهة مؤامرات القوى المتغطرسة، مضيفا: بلا شك فان حركة نضالية تواجه مصاعب, ولكن من المؤكد فان حنكة ويقظة السودان حكومة وشعبا ستحبط تنفيذ مؤامرات اعداء هذا البلد.

من جانبه سلم المستشار الاعلى والمبعوث الخاص للرئيس السوداني مصطفى عثمان اسماعيل في هذا اللقاء رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد رسالة خطية من نظيره السواداني عمر البشير.

واشار مصطفى عثمان اسماعيل الى صحوة الشعوب في معظم بلدان العالم وخاصة في البلدان الاسلامية وقال: ان السودان لديه رؤية ايجابية تجاه هذه الصحوات, ويعتقد انه اذا تم اعطاء الحرية الحقيقة للشعوب فانها ستستعيد هويتها ولن تسمح لاي جهة بالتدخل في شؤونها الداخلية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار