۸۰۷مشاهدات
وكانت الابحاث قد أجريت على مايقرب من 84 سيدة من التوأم المتماثلين حيث قمن بإستيفاء أستبيان حول حالاتهم النفسية والمواقف الصعبة التى واجهونها بالاضافة أخذ عينة دم لقياس مستوى الهرمونات فى الوقت الذى تم فيه إلتقاط صور لبصيلات الشعر ومراحل تطورها.
رمز الخبر: ۵۷۰۹
تأريخ النشر: 15 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أظهرت دراسة طبية حديثة أن السيدات اللاتى يتعرضن لتجربة الطلاق أو الانفصال عن حبيب أو فقده لهم بسبب الوفاة يصبحن أكثر عرضة للمعاناة من سقوط الشعر بصورة قد تشكل لهم مشكلة حقيقية تؤرقهم.

أكد الباحثون على أنه بخلاف تأثير العامل الوراثى على آلية سقوط الشعر إلا أن عامل التدخين وتناول الخمور يسهم بشكل كبير فى مضاعفة معدلات سقوط الشعر بين السيدات خاصة اللاتى يعانين من مشكلات نفسية.

كما وجدالباحثون أن الرجل والمرأة يتأثرون بصورة مختلفة بتجربة الطلاق لاختلاف طبيعتهم النفسية والبيولوجية حيث لوحظ أن معدلات سقوط الشعر بين الرجال تكون أعلى فى عند كثرة تعرضهم لاشعة الشمس أو معاناتهم من عامل وراثى للاصابة بالسرطان بالاضافة إلى نمط الحياة الرتيب والمعتمد على الكسل.

وكانت الابحاث قد أجريت على مايقرب من 84 سيدة من التوأم المتماثلين حيث قمن بإستيفاء أستبيان حول حالاتهم النفسية والمواقف الصعبة التى واجهونها بالاضافة أخذ عينة دم لقياس مستوى الهرمونات فى الوقت الذى تم فيه إلتقاط صور لبصيلات الشعر ومراحل تطورها.

وقد وجد الباحثون أنه كلما زادت سنوات تدخين المرأة كلما تأثر سلبا لحاء المخ الامامى وهى المنطقة الواقعة فى مقدمة الجبهة وزادت معدلات سقوط الشعر فى الوقت الذى ساهم فيه وجود عامل الوراثى للامراض جلدية فى زيادة حدة سقوط الشعر.كما لوحظ أن معاناة المرأة من مرض السكر يلعب أيضا دورا فى زيادة فرص سقوط الشعر .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: