۷۳۲مشاهدات
وحذر السفير أحمد في هذا السياق من أن يندفع العرب في اتجاه محاولات أميركية لاستخدامهم أداة في مواجهة تخوضها الولايات المتحدة مع إيران خدمة لأجندتها الخاصة وحماية لـ"إسرائيل" ومصالحها.
رمز الخبر: ۵۷۰۴
تأريخ النشر: 15 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعلن السفير يوسف أحمد مندوب سوريا لدى جامعة الدول العربية أن بلاده ليست طرفا في أي بيان يصدر عن مجلس جامعة الدول العربية ويوجه إدانة سياسية لإيران بناء على تصريحات ومعلومات مرسلة تبثها وسائل إعلام أميركية وغربية.

يأتي ذلك في اشارة الى المزاعم الصادرة عن دوائر حكومية وإعلامية أميركية حول تورط الجمهورية الاسلامية الايرانية في محاولة اغتيال مزعومة للسفير السعودي في واشنطن. 

وافاد موقع "دي بي نيوز" الجمعة، ان المندوب السوري لدى جامعة الدول العربية اكد "أن المملكة العربية السعودية هي دولة عربية شقيقة وأنها من أقرب الأشقاء العرب إلى سوريا لكن إصدار بيان إدانة عن مجلس جامعة الدول العربية ضد إيران حول مزاعم تورطها في عمل يشكل جريمة يحاسب عليها القانون لا يمكن أن يستند إلى اتهامات سياسية بل يجب أن يكون قائما على أدلة وقرائن ثابتة".

وحذر السفير أحمد في هذا السياق من أن يندفع العرب في اتجاه محاولات أميركية لاستخدامهم أداة في مواجهة تخوضها الولايات المتحدة مع إيران خدمة لأجندتها الخاصة وحماية لـ"إسرائيل" ومصالحها.

وكان مجلس جامعة الدول العربية قد عقد اجتماعاً طارئاً على مستوى المندوبين الدائمين الخميس 13 تشرين الأول في مقر الجامعة لبحث قضية الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: