۴۹۶مشاهدات
ووقعت الانفجارات في حي الوشاش غربي المدينة، وقالت الشرطة إن سيارة انفجرت في الحي السكني قبل أن يدوي انفجار ثان اثناء محاولة فرق الانقاذ مساعدة الجرحى، ليقع انفجار ثالث على مسافة مئة متر من الموقع.
رمز الخبر: ۵۶۴۹
تأريخ النشر: 11 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أعلن الرئيس العراقي جلال طالباني موافقة الكتل السياسية على اعتماد اكثر من 5 آلاف مدرب من قوات الاحتلال الاميركي في العراق بعد عام 2011 فيما رجح المالكي استقدام مدربين من التاتو في الوقت الذي رفض مقتدى الصدر اي شكل من اشكال الوجود الاميركي في العراف.

وقال طالباني إن الحكومة العراقية أبلغت الادارة الاميركية بذلك الأمر وتنتظر الرد الرسمي منها.

وأضاف طالباني "في سياق الكشف عن أخطاء واشنطن بعد سقوط النظام المخلوع"، أن هناك اسلحة مستوردة من الولايات المتحدة لم تقم القوات الاميركية بتدريب الجيش العراقي على استخدامها،الأمر الذي يتطلب الإبقاء على مدربين اميركيين.

وتلافيا للخلافات بشأن بقاء المدربين الاميركيين رجح رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الإستعانة بمدربين من الـ "ناتو" بدلا من الاميركيين .

في هذه الاثناء جدد زعيم التيار الصدري في العراق السيد مقتدى الصدر، رفضه لأي شكل من اشكال الوجود الاميركي في بلاده بما فيه المدربون.

ميدانيا، قتل 9 أشخاص على الاقل واصيب 21 آخرون في 3 إنفجارات هزت العاصمة العراقية بغداد.

ووقعت الانفجارات في حي الوشاش غربي المدينة، وقالت الشرطة إن سيارة انفجرت في الحي السكني قبل أن يدوي انفجار ثان اثناء محاولة فرق الانقاذ مساعدة الجرحى، ليقع انفجار ثالث على مسافة مئة متر من الموقع.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: