۴۰۷مشاهدات
واشار مدير مكتب رئاسة اقليم كردستان العراق الى انهم في الاقليم يحملون كل الاحترام لسماجة المرجع السيستاني ولذا تراجعوا عن المطالبة باللقاء.
رمز الخبر: ۵۶۴۰
تأريخ النشر: 11 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: ذكر مدير مكتب رئيس اقليم كردستان العراق ان سماحة اية الله العظمى السيد السيستاني قرر عدم استقبال اي من الشخصيات السياسية في العراق.

وقال فؤاد حسين في حوار مع مراسل فارس في مدينة اربيل ان الخلافات والمشاكل المتفاقمة مع الحكومة المركزية الى دعته الى الذهاب الى بغداد ومن هناك التوجه الى النجف الاشرف للقاء سماحة السيستاني لكنه سمع قبل ذلك نبأ التعليمات التي اصدرها سماحته بعدم التقاء اي طرف سياسي في العراق.

واشار مدير مكتب رئاسة اقليم كردستان العراق الى انهم في الاقليم يحملون كل الاحترام لسماجة المرجع السيستاني ولذا تراجعوا عن المطالبة باللقاء.

وذكر مراسلنا من النجف انه توجه لتقصي الموضوع من المسؤولين المعنيين عن السبب من صدور هذه التعليمات لكنه لم يحصل على اجابة واضحة.

وبدوره صرح الشيخ علي النجفي وهو نجل المرجع اية الله بشير النجفي ان مراجع الدين الاربعة الكبار في النجف اتخذوا قرارا يقضي بمنع اجراء اي لقاء مع اي مسؤول سياسي عراقي من جهة كانت.

واضاف الشيخ النجفي ان السبب في ذلك يعود الى عدم ايفاء المسؤولين العراقيين بوعودهم وتحسين مستوى الخدمات للمواطنين وعدم الاخذ بنصائح ووصايا المرجعية الدينية التي هي غير راضية عن اسلوب عمل المسؤولين السياسيين .

وكان ممثل المرجعية في مدينة كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي قد صرح بان المسؤولين العراقيين لم يعملوا بوصايا المرجعية وعليهم انهاء التجاذبات السياسية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: