۲۳۶مشاهدات
وشدد الخرافي على حرص بلاده على أمن العراق واستقراره وعدم الاضرار به، مؤكدا انه بحث مع النجيفي خلال اجتماعهما في طهران سبل تعزيز التعاون البرلماني بين البلدين وعدم افساح المجال للاصوات التي تريد الشر بالبلدين.
رمز الخبر: ۵۵۷۴
تأريخ النشر: 08 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد رئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي انه سيقوم بزيارة بغداد في المدة المقبلة لبحث التعاون الثنائي بين البلدين.

وقال الخرافي في تصريح صحفي ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي دعاه الى زيارة بغداد خلال لقاء جرى بينهما على هامش مؤتمر دعم الانتفاضة الفلسطينية في طهران.

وشدد الخرافي على حرص بلاده على أمن العراق واستقراره وعدم الاضرار به، مؤكدا انه بحث مع النجيفي خلال اجتماعهما في طهران سبل تعزيز التعاون البرلماني بين البلدين وعدم افساح المجال للاصوات التي تريد الشر بالبلدين.

 وكان رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي بحث مع رئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي ضرورة اللجوء إلى الحوار والتحكم بمنطق العقل عند وجود أي مشكلة بين العراق والكويت.

اللقاء جاء على هامش المؤتمر الدولي الخامس لدعم الانتفاضة الفلسطينية بطهران وشدد النجيفي على ضرورة إيجاد الأسس والمبادئ والمشاريع البناءة التي تخدم المنطقة والعالم الإسلامي بأسرة.

من جانبه اكد الخرافي على عزم بلاده على تقليص مراحل إنشاء ميناء مبارك إلى ثلاث مراحل بدلا من أربع، لافتا إلى أن المرحلة الثالثة منه ستنجز بعد مرور خمسة عقود من الان.

وشدد الخرافي على أن الكويت لن تقبل بأي أضرار قد تلحق بالمصالح العراقية من خلال إنشاء هذا الميناء.

وكان عضو مجلس الأمة الكويتي صالح احمد عاشور أكد في وقت سابق أن الكويت لا ترضى بخنق العراق بميناء مبارك، وفي حين أشار إلى توقيع مذكرة تفاهم مع العراق لبناء الميناء بثلاث مراحل وتأجيل الرابعة للضرورة، لفت إلى أن العالم تغير ولم تعد هناك دولة ترغب بحل مشاكلها بالقوة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: