۶۷۴مشاهدات
رئيس الجمهورية:
ونوه رئيس الجمهورية الى مايجري في اوروبا قائلا ان الدول الغربية لا تسمح لاحد ان يتسائل حول سبب تشكيل الدولة الصهيونية حيث كل من ينتقد الكيان الصهيوني يواجة التهديد بالموت او السجن.
رمز الخبر: ۵۵۲۶
تأريخ النشر: 03 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعلن رئيس الجمهورية الاسلامية محمود احمدي نجاد ان الحل الحقيقي والواقعي للقضية الفلسطينيه يكمن في المقترح الذي طرحه قائد الثورة في مؤتمر دعم انتفاضة الشعب الفلسطيني

وشدداحمدي نجاد الذي كان يتحدث خلال الجلسه الاختتاميه للمؤتمر الدولي لدعم القضية الفلسطينية مساء امس شدد علي ضرورة عودة اللاجئين الفلسطينيين الى موطنهم.

ویذکر ان رئيس الجمهورية الاسلامية اكدً ان قضية فلسطين مهمة للغاية  ولها ابعاد مختلفة والحديث فيها لو اسغرق ساعات فأنه لايكفي لتوضيح كل الحقائق.

واضاف ان قضية فلسطين ليست عربية او اسلامية فقط وانما تتعلق بكل المجتمع البشري والاعتداءات التي تحصل فيها هي اعتداءات ضد البشرية جمعاء.

ونوه رئيس الجمهورية الى مايجري في اوروبا قائلا ان الدول الغربية لا تسمح لاحد ان يتسائل حول سبب تشكيل الدولة الصهيونية حيث كل من ينتقد الكيان الصهيوني يواجة التهديد بالموت او السجن.

واشار احمدي نجاد الى ان هدف الاستعمار من تشكيل الدولة الصهيونية في فلسطين هو السيطرة على دول منطقة الشرق الاوسط وانتقد موضوع الهلوكاست قائلا ان الهلوكاست هي اكذوبة اوجدتها الدول الاستعمارية بالتعاون مع الصهيونية العالمية لغرض طرح دعايات اعلامية واستدرار العواطف الانسانية.

وقال الرئيس احمدي نجاد ان المقاومة في وجه الكيان الصهيوني من اجل تحرير فلسطين هدف سامي يسعى له جميع الاحرار  وطلاب العدالة في العالم.

واكد رئيس الجمهورية ان الحل الصحيح والواقعي للقضية الفلسطينية هو عودة اللاجئين الفلسطينين الى وطنهم وعودة المحتلين الى اوطانهم الاصلية التي هاجروا منها ومن ثم اقامة الدولة الفلسطينية على كامل التراب الفلسطيني وهذا هو المقترح الذي طرحه قائد الثورة الاسلامية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: