۴۸۵مشاهدات
وتهدف الانتخابات أصلا إلى انتخاب 18 نائبا بدلا من ممثلي جمعية الوفاق الوطني الإسلامية، الذين استقالوا احتجاجا على قمع الحركة الاحتجاجية السلمية التي شهدتها المملكة في منتصف مارس الماضي.
رمز الخبر: ۵۵۱۸
تأريخ النشر: 02 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: شهدت مراكز الاقتراع في الدورة الثانية للانتخابات التشريعية البحرينية الجزئية، إقبالا ضعيفا في معظم مراكز التصويت.

وكاد الإقبال يكون معدوما في بعض المناطق التي تتمتع فيها المعارضة بثقل شعبي كبير، مثل مركز قرية السنابس.

وتهدف عملية الاقتراع إلى انتخاب ممثلي تسع دوائر لم ينجح أي مرشح فيها في الاقتراع السابق الذي جرى في الـ 24 سبتمبر وقاطعته أيضا جمعية الوفاق.

وتهدف الانتخابات أصلا إلى انتخاب 18 نائبا بدلا من ممثلي جمعية الوفاق الوطني الإسلامية، الذين استقالوا احتجاجا على قمع الحركة الاحتجاجية السلمية التي شهدتها المملكة في منتصف مارس الماضي.

وفاز أربعة نواب بالتزكية فيما فاز خمسة نواب آخرين في الدورة الأولى من الانتخابات الجزئية التي جرت في 24 سبتمبر.

ومن المتوقع أن تعلن النتائج النهائية في وقت لاحق بعد عملية فرز الأصوات التي بدأت عقب إغلاق مراكز الاقتراع في حدود الثامنة ليلا بالتوقيت المحلي.

الى ذلك قالت جمعية الوفاق إن المقاطعة في هذه الدوائر تجاوزت 82% واعتبرت أن الانتخابات التكميلية لا قيمة لها في نظر المجتمع الدولي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: