۱۰۰۰مشاهدات
ومن ضمن التهم الموجهة إليها استغلال المومسات ودفع المال للفتيات مقابل خدماتهن ومرافقتهن لأماكن إقامة برلسكوني في جزيرة سردينيا وروما ما بين عامي 2008 و 2009.
رمز الخبر: ۵۴۲۸
تأريخ النشر: 18 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: نقلت الصحف الإيطالية مقتطفات من المحادثات الهاتفية التي أجراها رئيس الوزراء الإيطالي، سيلفيو برلسكوني، والتي أعلن فيها افتخاره بأن 11 امرأة كن يقفن في طابور أمام غرفته بهدف ممارسة الجنس معه.

ودارت المكالمة التي اعترضتها الجهات المختصة بين برلسكوني ورجل الأعمال جيامبولو ترانتيني الذي يقول المدعون إنه كان يدير شبكة رفيعة المستوى من المومسات.

واتهم ثمانية أشخاص بتوفير المومسات لبرلسكوني لكن برلسكوني لم يتهم بصفة شخصية، قائلا إنه لم يكن على علم بأنشطة هؤلاء الأشخاص.

ويقول المدعون إن الأشخاص المتهمين وفروا المومسات آملين في الحصول على فرص عمل أو عقود أو بعض المزايا.

واتهم هؤلاء الخميس الماضي، ونشرت بعض الصحف الإيطالية صورا لبعض النساء اللواتي يقال إنهن تورطن في هذه القضية.

ونشرت الصحف الإيطالية السبت أيضا آلاف الصفحات أخذت من محادثات أجراها برلسكوني.

وفي إحدى المقتطفات، ورد أن برلسكوني قال إنه "مارس الجنس مع 8 نساء فقط لأنه لا يمكن أن يمارسه مع النساء الـ 11" اللواتي كن ينتظرن خارج غرفته.

وفي مكالمة أخرى، وصف نفسه بأنه "رئيس وزراء في أوقات فراغه".

وطالب نواب في البرلمان بإجراء تحقيق بشأن مزاعم أفادت بأن طائرات حكومية استخدمت في نقل مومسات إلى الأماكن التي نظمت فيها حفلاته الخاصة.

وتتابع في القضية ذاتها إلى جانب ترانتيني ممثلة ألمانية تسمى صبينا بيجان ويطلق عليها اسم "ملكة النحل".

ومن ضمن التهم الموجهة إليها استغلال المومسات ودفع المال للفتيات مقابل خدماتهن ومرافقتهن لأماكن إقامة برلسكوني في جزيرة سردينيا وروما ما بين عامي 2008 و 2009.

لكن برلسكوني ينفي تنظيم حفلات جنس جماعية، قائلا إنها كانت حفلات عشاء جماعية لا أكثر.

ويذكر أن ممارسة الجنس مع فتاة فوق سن 18 عاما مسألة قانونية في إيطاليا لكن برلسكوني متهم بممارسة الجنس مع فتاة قاصرة مغربية كانت تبلغ من العمر آنذاك 17 عاما.

لكن القضاة يودون استجوابه بصفته شاهدا على خلفية ادعاءات بأن ترانتيني حاول ابتزاز المال منه (برلسكوني) مقابل صمته بشأن ادعاءات تورطه في شبكة دعارة.

وأثارت المقتطفات الأخيرة انتقادات جديدة لبرلسكوني الذي تعرض لضغوط بسبب طريقة معالجته للأزمة الاقتصادية التي تعصف بإيطاليا وتفاقم أزمة منطقة اليورو.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: