۴۳۱مشاهدات
وتابع قائلا: ان النخب في هذا البلدان عليهم توخي الحذر بان لا تذهب دماء شهداء هذه الانتفاضة عبثا , ويجب اقامة سيادة الشعب الدينية في هذه المنطقة.
رمز الخبر: ۵۳۱۰
تأريخ النشر: 10 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: ندد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله احمد جنتي بالممارسات القمعية التي يقوم بها نظام آل خليفة ضد الشعب البحريني وخاصة تهديده لعلماء الدين.

ویذکر ان آية الله جنتي اشار في الخطبة الثانية لصلاة الجمعة الى الكلمة القيمة التي القاها قائد الثورة الاسلامية خلال استقباله اعضاء مجلس خبراء القيادة, وتأكيد سماحته على ان الامام الخميني (رض) قد صنع اشبه ما تكون بالمعجزة بادخاله الفقه الاسلامي في ادارة شؤون البلاد , وتأسيسه نظاما اسسه مبنية على الفقه الاسلامي.

وتطرق جنتي الى التحديات التي تواجهها الانتخابات التشريعية المقبلة مؤكدا على ضرورة المراقبة الجادة والدقة المطلوبة بحيث لا تؤدي الانتخابات الى ارباك الامن والمساس بوحدة المجتمع.

ودعا خطيب صلاة الجمعة المؤقت جميع الاطراف المشاركة في الانتخابات الى مراعاة التقوى اثناء الدعاية الانتخابية.

من جانب آخر اعرب آية الله جنتي عن شكره للحكومة التركية بقيامها بطرد سفير الكيان الصهيوني من انقرة وفرض قيود على علاقاتها التجارية مع تل ابيب.

من جهة اخرى انتقد خطيب جمعة طهران المؤقت نشر الدرع الصاروخي للناتو في الاراضي التركية وقال: ان نشر درع الدفاع الصاروخي للناتو في تركيا هو بمعنى تواجد الناتو عسكريا في المنطقة مما يعرض امن المنطقة للخطر.

واشار الى تركيا تريد من طرف ان تكون دولة اسلامية ومن طرف آخر دولة غربية , مضيفا : ان اداء تركيا في نشر الدرع الصاروخي غير مقبول.

وتطرق خطيب صلاة جمعة طهران المؤقت الى الشأن الليبي, قائلا: ان ليبيا بسكانها السبعة ملايين دولة اسلامية لديها توجهات مناهضة للغرب والسعودية , وحوالي 95 بالمائة من النساء الليبيات يرتدون الحجاب, ونأمل في اعادة الاستقرار الى هذا البلد باسرع وقت ممكن وتشكيل الحكومة الاسلامية في هذه المنطقة.

وتابع قائلا: ان النخب في هذا البلدان عليهم توخي الحذر بان لا تذهب دماء شهداء هذه الانتفاضة عبثا , ويجب اقامة سيادة الشعب الدينية في هذه المنطقة.

واشار آية الله جنتي الى الاحداث في البحرين واستشهاد الفتى علي جواد احمد الشيخ البالغ من عمره 14 عاما في يوم عيد الفطر وقال: ان استشهاد هذا الفتى قد اثار موجة جديدة من الاحتجاجات في هذا البلد , وبدلا من اخافة الشعب وتراجعه الا ان اصبح اكثر جرأة.

واوضح ان آية الله الشيخ عيسى قاسم من علماء البحرين يواجه تهديدا من النظام الحاكم وهو ما استنكره علماء الدين في العالم , مضيفا : اذا اصاب هذا الشيخ الجليل سوء فان هذه التظاهرات ستتوسع , واذا ما حدث ذلك فستكون اطلاق رصاصة الرحمة ضد حكومة آل خليفة في البحرين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: