۴۴۰مشاهدات
قال مسؤولون مصريون في وقت سابق إن الجدار الخرساني الذي يبلغ ارتفاعه مترين ونصف المتر يهدف لحماية السكان الآخرين في المبنى المرتفع وليس لحماية طابقين تشغلهما السفارة الإسرائيلية في أعلاه ولم تقنع هذه التصريحات الغاضبين في الشارع.
رمز الخبر: ۵۳۰۴
تأريخ النشر: 09 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: دعا ناشطون مصريون إلى اقامة معرض فني يسجل "جرائم اسرائيل" بالصور الفوتوغرافية واللوحات التشكيلية على جدار خرساني اقيم أمام بناية شاهقة تقع في أعلاها السفارة الإسرائيلية بالقاهرة.

وأطلق ناشطون صفحة على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) عنوانها (معرض الجدار العازل للسفارة) دعوا من خلالها " لجمع صور للمذابح الإسرائيلية بغرض لصقها على الجدار العازل حول سفارة اسرائيل في القاهرة. فلنجعله فضيحة لهم وتوثيق لكل جرائمهم فليكن جدار العار لهم ولمن بناه لا جدار الأمان".

وعبر مصريون عن استيائهم من بناء الجدار ورسموا العلم المصري بطول الجدار وكتبوا تعليقات منها "مصر دائما" و"مصر فوق الجميع" و"تسقط إسرائيل" و"الشعب يريد إسقاط الجدار."

يذكر أن الجدار الذي بني أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة أطلق عليه مصريون "الجدار العازل" وهو الاسم الذي يطلقه مصريون وعرب على الجدار الذي بدأ الكيان الصهيوني ببناءه قبل بضع سنوات في الضفة الغربية بالأراضي الفلسطينية بحجة حماية المستوطنات الصهيونية.

وأمام هذا الغضب، قال مسؤولون مصريون في وقت سابق إن الجدار الخرساني الذي يبلغ ارتفاعه مترين ونصف المتر يهدف لحماية السكان الآخرين في المبنى المرتفع وليس لحماية طابقين تشغلهما السفارة الإسرائيلية في أعلاه ولم تقنع هذه التصريحات الغاضبين في الشارع.

وعلى أثر ذلك، دعت قوى سياسية مصرية إلى المشاركة فى مسيرة من ميدان التحرير لهدم الجدار الخرسانى وذلك خلال جمعة "تصحيح المسار" المقررة يوم الجمعة.

ووجهت مجموعة من الشبان الدعوة على مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة فى المسيرة، مطالبين كل شخص بإحضار "شاكوش" للمشاركة فى هدم الجدار.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: