۳۶۹مشاهدات
آية الله السید علي الخامنئي:
وأضاف سماحة القائد أن الأزمات السیاسية والاقتصادية الكبيرة التي تعاني منها جبهة الاستكبار ناجمة عن سياساتها الخاطئة وخصوصا في منطقة الشرق الاوسط وهي التي جعلت القادة الاميركيين يترددون في مواصلة احتلال العراق وافغانستان او الانسحاب من هذين البلدين.
رمز الخبر: ۵۱۶
تأريخ النشر: 19 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: حذر قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي من مغبة اي عدوان على ايران، قائلا: انه في حال شن هجوم على ايران فان ساحة المواجهة لن تقتصر على هذه المنطقة.

ولدى إستقباله جمعا من المسؤولين بمناسبة شهر رمضان المبارك، القى سماحة القائد خطابا مهما اشار فيه الى ضعف جبهة الاستكبار العالمي بقيادة الولايات المتحدة والكيان الصهيوني، وقال: ان هذه الجبهة شهدت خلال الفترة الاخيرة تغييرات تدل على ضعفها، وفي المقابل فان الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا واصلت طريقها على اساس مبادئ الثورة الاسلامية لفتح آفاق التقدم والازدهار.

واكد سماحته رفض ايران للحوار في ظل التهديد وقال ان ايران اجرت جولتين من الحوار مع امريكا في السنوات الماضية ولكنها لجأت الى منطق التهديد وقطع الحوار عندما شعرت بالعجز امام المنطق القوي لايران.

وأضاف سماحة القائد أن الأزمات السیاسية والاقتصادية الكبيرة التي تعاني منها جبهة الاستكبار ناجمة عن سياساتها الخاطئة وخصوصا في منطقة الشرق الاوسط وهي التي جعلت القادة الاميركيين يترددون في مواصلة احتلال العراق وافغانستان او الانسحاب من هذين البلدين.

كما اشار سماحته الى وعي الشعوب ازاء سياسات الاستكبار العالمي وهو من العوامل المهمة لفشل سياساتهم.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: