۶۳۷مشاهدات
وفي توضيحه لهذا الموقف، قال «جون بولتون» بحسب الصحيفة إنه من المتأخر بالنسبة لإسرائيل أن تشن هجوما عسكريا على المنشأة النووية الإيرانية لأن أي هجوم سيثير إشعاعا سوف يؤثر على المدنيين الإيرانيين.
رمز الخبر: ۴۹۱
تأريخ النشر: 18 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال مندوب الولایات المتحدة السابق لدى الأمم المتحدة «جون بولتون» إن على إسرائیل أن تهاجم محطة بوشهر النوویة الإیرانیة قبل وصول شحنة الوقود النووي الروسیة، في وقت حذر فيه وزیر الدفاع الجمهورية الإسلامية الإیرانية العميد «أحمد وحيدي» من أن وجود إسرائيل سیتعرض للخطر إذا ما هاجمت المحطة الإیرانیة.

وقال «بولتون» في لقاء تلفزیوني إن على تل أبيب أن تهاجم المفاعل النووي الإیراني قبل وصول الوقود النووي الروسي إلیه.

ونقلت صحيفة «یدیعوت أحرونوت» في موقعها الإلكتروني الثلاثاء عن بولتون تشكيكه لدى سؤاله عن الكيفية الفعلية لشن هجوم على المفاعل الإيراني، وقال "أخشى أن تكون إسرائيل قد فقدت تلك الفرصة".

وفي توضيحه لهذا الموقف، قال «جون بولتون» بحسب الصحيفة إنه من المتأخر بالنسبة لإسرائيل أن تشن هجوما عسكريا على المنشأة النووية الإيرانية لأن أي هجوم سيثير إشعاعا سوف يؤثر على المدنيين الإيرانيين.

وأضاف أنه بمجرد وصول اليورانيوم وإقتراب قضبان الوقود من المفاعل وبمجرد دخولها المفاعل فإن مهاجمة المحطة یعنى إطلاق الإشعاع النووي.

رغم ذلك قال المسؤول الأمیركي السابق "إذا كان لإسرائيل أن تهاجم المفاعل فليس أمامها سوى الأيام القليلة القادمة".

وإعتبر أن غیاب وقوع هجوم إسرائيلي یعني أن إیران ستحقق إنجازا لم يحققه عدو آخر لإسرائيل وللولايات في الشرق الأوسط وهو مفاعل نووي یعمل.

وإنتقد «بولتون» الدور الروسي في تطوير المحطة النووية قائلا إن "الروس يلعبون على الجانبين كدأبهم دائما".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار