۳۳۰مشاهدات
إلى ذلك شارك عشرات الاطفال الفلسطينيين في الوقفة الاحتجاجية التي نظمها جهاز العمل الجماهيري في ميدان فلسطين شرق مدينة غزة مساء أمس الأول احتجاجا على استمرار الحصار الاسرائيلي المفروض على القطاع والذي أدى الى انقطاع التيار الكهربائي بشكل متواصل منذ أيام.‏
رمز الخبر: ۴۴۵
تأريخ النشر: 16 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: إنتهاكات عدوانية جديدة لحريات المقدسيين تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلي بهدف التدخل في خصوصياتهم والتضييق عليهم حيث وضعت الاف كاميرات المراقبة في حي سلوان بالقدس المحتلة كما سلمت جميع سكان منطقة الفارسية في الأغوار انذارات بهدم منازلهم للمرة الثالثة في غضون شهر،

في وقت يواصل فيه ناشطون نمساويون حملة مقاطعة شعبية للمنتجات الاسرائيلية، وبالتزامن مع اطلاق الجبهة الديمقراطية للسلام والمواساة مشروعاً لتسمية الشوارع بأسماء عربية تاريخية وحضارية.‏

في هذه الاثناء حذرت الاوساط الفلسطينية المختلفة من المفاوضات المباشرة مع الاحتلال مؤكدة انها تمثل خضوعاً للاملاءات الاميركية والاسرائيلية.‏

فقد انتهكت سلطات الاسرائيلي حق الفلسطينيين في الحفاظ على خصوصيتهم عبر وضع الاف من الكاميرات المراقبة على أبواب منازلهم بحي سلوان في مدينة القدس المحتلة في خطوة تؤكد استمرار انتهاكاتها واستهتارها بحقوق الشعب الفلسطيني.‏

وذكرت قناة الاقصى أن نحو50 الف كاميرا اسرائيلية تنتهك خصوصية الفلسطينيين في الحي القريب من السور المحيط بالمسجد الاقصى وتمس بكرامتهم وتراقب تحركاتهم.‏

إنذارات بهدم منازل في الأغوار
كما سلمت سلطات الاحتلال امس الفلسطينيين في منطقة الفارسية في الاغوار بالضفة انذارات بهدم منازلهم.‏

ونقلت وكالة وفا الفلسطينية عن عارف ضراغمة رئيس المجلس المحلي في منطقة المالح والمضارب البدوية قوله ان الانذارات سلمت لجميع أهالي الفارسية مؤكدا أن الاحتلال الاسرائيلي هدم 120 منشأة ل 28 فلسطينيا قبل نحو شهر ثم عاد وهدم 6 منازل ومنشآت تمت اعادة بنائها قبل اسبوعين فقط.‏

من جهة ثانية دهست دورية للاحتلال الاسرائيلي طفلا فلسطينيا في البلدة القديمة وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية وأصابته برضوض وكسور متوسطة.‏

ونقلت وكالة فلسطين الان عن مصادر طبية فلسطينية قولها ان دورية عسكرية اسرائيلية دهست الطفل سامح النتشة البالغ من العمر 8 أعوام خلال وجوده قرب منزل عائلته في البلدة القديمة وسط المدينة وهو ما تسبب باصابته برضوض وكسور نقل على اثرها الى مستشفى الخليل للعلاج.‏

من جهة أخرى قررت سلطات الاحتلال الاسرائيلي هدم 30 منزلا فلسطينيا في حي كفر عقب الواقع بين مدينتي القدس المحتلة ورام الله بالضفة الغربية.‏

ونقل المركز الفلسطيني للاعلام عن مصادر فلسطينية قولها ان قرار ما يسمى مجلس التنظيم الاعلى في اللجنة الفرعية للتفتيش في الكيان الاسرائيلي جاء بهدف استعمال اراضي الفلسطينيين في المنطقة المذكورة لتوسيع المستوطنات الاسرائيلية وربطها ببعضها البعض من اجل عزل مدينة القدس كليا عن محيطها في الضفة الغربية على الرغم من أن المدينة المقدسة محاصرة بجدار الفصل العنصري.‏

قال مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية في الاراضي الفلسطينية المحتلة أوتشا ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي كثفت من عمليات هدم منازل الفلسطينيين بالضفة الغربية خلال الاسبوعين الماضيين.‏

ونقلت وكالة وفا الفلسطينية عن تقرير للمكتب قوله ان سلطات الاحتلال هدمت 43 مبنى للفلسطينيين في المنطقة الخاضعة للسيطرة الكاملة لها في الضفة الغربية بحجة عدم حصولهم على ترخيص للبناء ما نتج عنه تهجير 40 فلسطينيا وتأثر ما لا يقل عن 180 اخرين وذلك خلال الفترة من 28 تموز الى العاشر من الشهر الجاري.‏

من جانبها كشفت جمعية حقوق المواطن الفلسطينية أن قوات الاحتلال الاسرائيلي كثفت من استهدافها للاطفال الفلسطينيين في الاحياء التي تطمع في تهويدها في القدس المحتلة حيث بلغ عدد الاطفال الذين اعتقلهم الاحتلال في حي سلوان جنوب المسجد الاقصي المبارك ما يزيد على 300 طفل.‏

حملة لتسمية الشوارع الفلسطينية بأسماء عربية‏
ورداً على هذه الممارسات أطلقت الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 مشروعا لتسمية شوارع القرى والبلدات الفلسطينية بأسماء شخصيات عربية تاريخية وحضارية وابداعية ردا على قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي بعبرنة لافتات شوارع المدن الفلسطينية بدلا من أسمائها العربية الاصلية.‏

وقال رامز جرايسي رئيس اللجنة التحضيرية لرؤساء السلطات العربية في الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 في حديث لقناة الجزيرة ان الهدف من هذا المشروع هو الرد الواضح والصريح على سياسة العبرنة التي تمارسها سلطات الاحتلال ضد الفلسطينيين اضافة الى حماية الاجيال الصاعدة من هذه السياسة وترسيخ أعلام الحضارة العربية في أذهانهم.‏

إلى ذلك شارك عشرات الاطفال الفلسطينيين في الوقفة الاحتجاجية التي نظمها جهاز العمل الجماهيري في ميدان فلسطين شرق مدينة غزة مساء أمس الأول احتجاجا على استمرار الحصار الاسرائيلي المفروض على القطاع والذي أدى الى انقطاع التيار الكهربائي بشكل متواصل منذ أيام.‏
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار