۷۲۲مشاهدات
لذا فان ( اسرائيل ) اذا ما دخلت الحرب وتحقيق التفوق فيها في اي حرب مقبلة فانها بحاجة شل حركات القوى المقابلة مثل حزب الله وعليها الاستماع الى نصائح الاغلبية من النخب .
رمز الخبر: ۴۳۸۷
تأريخ النشر: 30 May 2011
شبکة تابناک الأخبارية: بما يشار الى اي حرب محتملة مع الكيان الصهيوني فانه وفقا للمعلومات المتوفرة فان ايران ستكون في الحرب دعم كبير ومن جهة اخرى فان فتح خط امداد الى حزب الله سيثير المتاعب للكيان الصهيوني لان حزب الله حزب الله سيواصل قصفه داخل الكيان من منصات في الجنوب ما يجلب صعوبات على الكيان .

ونقل تقرير فارس بان مركز الدراسات الاستراتيجية ( بيغن - السادات ) نشرت مقالا بقلم - موشيه ورد - وهو عالم في الفيزياء النووية كما يعد احد الخبراء في الشان الداخلي الايراني اضافة الى التخصص في الحرب التي شنها نظام صدام مدة 8 سنوات على ايران .

و ويبحث المركز الاستراتيجي ( بيغن - السادات ) قضايا استراتيجية وعسكرية وما يتعلق بالسلام والامن في الشرق الاوسط حيث تعد النتائج التي يصدرها الى معلومات عملية عندما يضعها بين ايدي مختلف فئات المخاطبين ومراكز القرار العليا في الكيان الصهيوني العسكرية منها والمدنية كما يبعث بها الى الجهات العسكرية والمدنية ووزارات الدفاع والخارجية والهيئات الدبلوماسية ووسائل الاعلام والجامعيين وزعماء اليهود في العالم .


وقام هذا الكاتب بتناول احتمالات نشوب حرب بين ايران والكيان الصهيوني تمت ترجمتها من العبرية , وفيها يقول , ان تجربة الحرب الثانية على لبنان اقترنت بتراجع القوة العسكرية ( الاسرائيلية ) لايقاف اطلاق الصواريخ من الارض والسماء .

وبالنظر الى المعلومات المتوفرة فان ايران ستحصل على مختلف انواع الدعم سواء على الصعيد المالي او المصادر العسكرية اضافة الى دعم حزب الله الذي يشكل مصدر قوة امام الصهاينة لان هذا الحزب سيواصل اطلاقه للصواريخ داخل ( اسرائل ) وهو ما يعني التوقع بان نتيجة الحرب ستكون قاسية على الكيان .

ونظرا الى ما يملكه حزب الله من منصات اطلاق ضخمة وبعيدة المدى مع احتمال تزويد حماس بهذه المنصات في القريب العاجل .

لذا فان ( اسرائيل ) اذا ما دخلت الحرب وتحقيق التفوق فيها في اي حرب مقبلة فانها بحاجة شل حركات القوى المقابلة مثل حزب الله وعليها الاستماع الى نصائح الاغلبية من النخب .

ومن الاحتمالات الاخرى التي يمكن ان تواجه الكيان الصهيوني مع ايران هو ارسال قوات برية ايرانية عن طريق سوريا باتجاه ( اسرائيل ) كما ان الاحتمالات الاخرى متوفرة تشير الى امكانية ايران ارسال قوات برية اخرى عن طريق الاراضي العراقية من خلال تشكيل تحالف مع حكومة هذا البلد خاصة وان ايران بامكانها التاثير على شيعة العراق في الجنوب .

و بموازاة ذلك فان ايران ومن عبر القيام بتحركات عسكرية فان ذلك سيكون متزامنا مع ضرب اهداف ( اسرائيلية ) اخرى داخل الكيان وخارجه ومن ذلك استهداف البعثات الصهيونية والمعابد ومراكز اخرى تتميز بكثافة سكانها وكذلك شركات الطيران .

على ان قدرات ايران الكبيرة في مواجهة الحرب الالكترونية فان على قادة الكيان تجنب اي نوع من هذه الحروب .


وجاء في المقالة طبيعة الحرب المحتملة وامكانية الرد الايراني عليها ومن ذلك .
- الكيان الصهيوني يهاجم المفاعل النووي في بوشهر :
1- ان ايران لن تخوض الحرب على الصعيد العسكري مباشرة لانها ستتجه الى المحافل و المنظمات الدولية والدبلوماسية الفاعلة . على ان امريكا ستقوم بداية باصدار قرار يدين ايران كما تتخذ قرارا يمنع بموجبه بيع قطع الغيار للطائرات الايرانية بشكل كامل .

2- اضفة الى المساعي الدبلوماسية ايران فانها ستلجأ الى القيام بعمليات سرية ينفذها الشيعة في العراق وحزب الله وسوريا و حماس او ربما تنطلق من تركيا .

3- ارسال قوات برية ايرانية الى سوريا لتصل بسهولة الى مرتفعات الجولان التي تشكل خطر جدي على الكيان الصهيوني لذا فان ( اسرائيل ) ستقوم بارسال قوات الى تلك المرتفعات .

4- اما فيما يتعلق بالدعم التسليحي فان ايران اذا ما قررت التخلي عن المواجهة فانها يمكن ان تزود سوريا وحزب الله وحماس بالصواريخ رغم ان سوريا لن تدخل الحرب مباشرة لكنها ستقدم المساعدة لحزب الله .

5- نظرا الى التجارب التي حصلت عليها من ( اسرائيل ) فانها لن قادرة على التصدي للصواريخ عبر قواتها الجوية ومن جهة اخرى فان على ( اسرائيل ) ايجاد قوات اعداد كبيرة تقوم بمواجهة سيل من الصواريخ لايقاف منافس لدود مثل حزب الله .

6- وعلى خط مواز اخر فان الوقوف بوجه صواريخ حزب الله وحماس تستدعي الحذر والتحضير لاختراقات داخل الكيان خاصة في مناطق مثل السامرة ويهودا كما ان ايران ستشكل مخاطر جدية على خطوط النقل البحرية واليهودية ما يستدعي الحذر في كافة المطارات و الموانيء .

7- من البديهي ان ايران ستضرب بصواريخها المناطق المأهولة بالسكان ذات الكثافة العالية .

8- ويمكن الاشارة الى قيام ايران المسؤولين في ايران بدعم قوات الدفاع الجوي ما يعني اهمية الصواريخ في ايران و مثال ذلك ان رئيس مجلس الشورى الايراني قد تحدث في كلمة امام اجتماع منظمة المؤتمر الاسلامي اذا ما قامت بالاعتداء على ايران فان الصواريخ الايرانية ستتحول الى كابوس على الكيان الصهيوني بما لم تشهد مثيلا له حتى الان .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار