۳۳۲مشاهدات
الأعرجي:
ولفت الى ان التصريحات المتضاربة بين وزيري الداخلية والدفاع عن جاهزيه القوات الامنية وبين رئيس اركان الجيش العراقي الذي اعلن مؤخرا عن عدم جاهزية القوات المسلحة هي مقصودة من اجل ابقاء قوات الاحتلال في البلاد لاطول وقت ممكن.
رمز الخبر: ۴۳۳
تأريخ النشر: 16 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال عضو مجلس النواب العراقي بهاء الاعرجي عن كتلة الاحرار يوم الاحد، ان انسحاب القوات المحتلة من العراق مطلب شعبي وجماهيري بالاضافة الى الواجب الشرعي.

ونقل موقع "براثا" عن الاعرجي قوله: ان "المؤسسة الأمنية التي طالما قلنا بأنها بنيت على يد قوات الاحتلال إذ انها مازالت تتدخل بالكثير من ألامور العسكرية في البلاد".

واشار الى ان قوات الاحتلال تريد دوماً ابقاء المؤسسة الامنية ضعيفة وهشه وغير قادرة على مسك الارض من اجل قيام الحكومة العراقية بطلب ابقاء القوات المحتلة جميعها او نصفها في العراق وعدم انسحابها ضمن الجدول الزمني المحدد، معتبرا ان المؤسسة الامنية العراقية لا زالت ضعيفة.

ونوه الاعرجي ان ابقاء القوات الامنية العراقية ضعيفة تاتي ضمن خطة امیركية، مؤكدا رفض الشعب العراقي ابقاء قوات الاحتلال في بلدهم واعتبر ان عدم تعامل المواطنين الان مع المؤسسة الامنية ياتي في سياق سيطرة القوات المحتلة على تلك المؤسسات.

كما دعا الاعرجي الحكومة الى مراجعة اداء المؤسسات الامنية عملها خلال الفترات السابقة واعادة النظر بهيكلية هذه المؤسسات باعتبار ان هناك شخصيات مشبوهة قد طالبنا مسبقا باقالتها كونها مشمولة بالاجتثاث.

ولفت الى ان التصريحات المتضاربة بين وزيري الداخلية والدفاع عن جاهزيه القوات الامنية وبين رئيس اركان الجيش العراقي الذي اعلن مؤخرا عن عدم جاهزية القوات المسلحة هي مقصودة من اجل ابقاء قوات الاحتلال في البلاد لاطول وقت ممكن.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: