۳۰۲مشاهدات
لقد ارتكبتم جريمة في افغانستان , نحن نعارض في الأساس اعتداء امريكا وحلف الناتو على افغانستان والظلم الذي مارستموه بحق الشعب الأفغاني ولا يجمعنا معكم طريق مشترك حتى نتفاوض حوله.
رمز الخبر: ۴۱۷
تأريخ النشر: 15 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: أنتقد رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون التي دعت فيها الى اجراء محادثات بين امريكا وايران حول أفغانستان, مؤكدا ان هذا الطلب مرفوض.

ویذکر ان لاريجاني أشار في كلمة خلال الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي  اليوم الأحد, الى التطورات على الصعيدين الأقليمي والدولي , مؤكدا ان الشعب الايراني الواعي لديه فهم عميق لسلوك الاستكبار ويعلم جيدا أن امريكا وضعت شتى العراقيل أمام مصالح ايران في مختلف العصور.

وتطرق الى ذكرى انقلاب 19 اغسطس/ اب 1953 الذي نفذته السفارة الامريكية في طهران بتعاون مع بريطانيا وأعادت فيه شاه ايران المقبور الى سدة الحكم , مشيرا الى ان امريكا وبعد انتصار الثورة الاسلامية قامت بشتى المؤامرات ضد الشعب الايراني ومنها دعم الانفصاليين ومحاولة تنفيذ انقلاب وحرب ديكتاتور العراق المقبور صدام ضد ايران والموضوع النووي الايراني حاليا.

وانتقد لاريجاني دعوة وزيرة الخارجية الامريكية لإجراء محادثات مع ايران حول أفغانستان , قائلا: "ان هذا هو سجل أمريكا الأسود في مواجهة الشعب الايراني , لذا لا ينبغي النظر بسذاجة الى هكذا سياسات مزيفة".

وتابع "لقد ارتكبتم جريمة في افغانستان , نحن نعارض في الأساس اعتداء امريكا وحلف الناتو على افغانستان والظلم الذي مارستموه بحق الشعب الأفغاني ولا يجمعنا معكم طريق مشترك حتى نتفاوض حوله."

وحذر لاريجاني مجددا أمريكا من ان مجلس الشورى الاسلامي يرصد بدقة سلوك الادارة الامريكية وأن لا تتصور أن بإمكانها التخفيف من وطأة خيانتها للشعب الايراني عبر إطلاقها تصريحات متباينة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: