۳۴۳مشاهدات
وحسب هذه الحملة تبدأ مقاطعة الكيان الاسرائيلي بالامتناع عن تناول المنتجات الغذائية التي تحمل اسم هذا الكيان كمصدر للبضائع، والامتناع عن السفر الى الكيان او المشاركة في اي فعاليات فنية وثقافية تجري فيه.
رمز الخبر: ۳۹۸
تأريخ النشر: 15 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: تتزايد الدعوات في عدد من العواصم الاوروبية لمقاطعة كيان الاحتلال الاسرائيلي وفرض عقوبات عليه، باعتباره كيانا عنصريا.

وقالت الناشطة المؤيدة للشعب الفلسطيني يوهانة كارل في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية امس السبت: ان الامر يتعلق اليوم بواجب اخلاقي على كل شخص في اوروبا وخارجها لفرض عقوبات على الكيان الاسرائيلي ومقاطعته، طالما استمر في تجاهل معاناة وحقوق الشعب الفلسطيني وارتكب الجريمة تلو الاخرى.

وحسب هذه الحملة تبدأ مقاطعة الكيان الاسرائيلي بالامتناع عن تناول المنتجات الغذائية التي تحمل اسم هذا الكيان كمصدر للبضائع، والامتناع عن السفر الى الكيان او المشاركة في اي فعاليات فنية وثقافية تجري فيه.

واثارت دعوات هذه الحملة انتباه المواطن العادي رغم تجاهل الاعلام المحلي لها.

وقال مواطن نمساوي لقناة العالم: للاسف مازالت وسائل الاعلام لدينا تمنح "اسرائيل" دعاية مجانية لتضليل المواطنين العاديين.

واضاف: "ارى انه لا مجال للوصول الى عامة الشعب الا من خلال التوعية، فهذه المسالة على بساطتها تضمن الاتصال المباشر بالجمهور".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: