۱۱۰مشاهدات
وتابع انه وفي ظل قدرات الصناعيين الايرانيين في الميدان البحري، سنكون قادرين خلال 2 الى 3 سنوات على صنع جميع القطع البحرية اللازمة.
رمز الخبر: ۳۹۱۳۹
تأريخ النشر: 12 September 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اعلن رئيس مؤسسة الصناعات البحرية بوزارة الدفاع الاميرال "امير رستكاري" انه تم تصنيع أول محرك نفاث مائي للزوارق السريعة وسيتم تدشينه في الملتقى الثاني للمحركات البحرية.

واوضح الاميرال رستكاري في برنامج تلفزيوني حول موضوع مشروع تطوير الصناعة البحرية الايرانية، ان المجلس الاعلى للصناعات البحرية صادق العام الماضي على هذا المشروع المبني على الاقتصاد المقاوم.

وقال: ان هذا المشروع سيتم تطبيقه مع القطع البحرية المصنعة في الداخل بما يتطابق مع الوثقية الاستراتيجية العشرية للصناعة البحرية وسيسهم في توفير مئات الملايين من الدولارات والنهوض بقدرات الانتاج الداخلي وتطوير التقنيات لحديثة البحرية وتوطين سلسلة التوريد.
واضاف رستكاري: مع تنفيذ هذا المشروع سيتم استبدال 176 قطعة بحرية داخلية محل القطع البحرية المستأجرة، موضحا ان تصنيع هذه القطع البحرية داخل البلاد يكلف 1.5 مليار يورو.

واكد ان العديد من القطع البحرية التي يتم تصنيعها هي قطع بحرية متعددة الاغراض ومتطورة.

واوضح ان هذا المشروع سيساهم في انعاش بناء السفن في البلاد وبوسعنا تصميم وتصنيع أصغر الى اكبر قطعة بحرية داخل البلاد، وقطع التبعية للخارج.

وتابع انه وفي ظل قدرات الصناعيين الايرانيين في الميدان البحري، سنكون قادرين خلال 2 الى 3 سنوات على صنع جميع القطع البحرية اللازمة.

واكد الاميرال رستكاري ان مؤسسة الصناعات البحرية قادرة ايضا على تصنيع السفن للاغراض المدنية، لافتا الى ابرام عقود مع مؤسسات مختلفة بما فيها مؤسسة الثروة السمكية لبناء سفن لاستخدامات متعددة حيث تم لحد الآن بناء 180 سفينة مدنية وتسليمها.

وقال: انه سيتم بنهاية العام الايراني الحالي (ينتهي في 20 مارس 2019) تدشين محركين بحريين اخرين، موضحا ان محرك الديزل بقوة 1300 حصان، يعد واحدا من هذه المحركات المستخدمة في مجال النقل السككي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: