۲۳۳مشاهدات
وذكرت وزارة الصحة، أن إحدى سيارات الإسعاف تعرضت لإطلاق نار مباشر من قوات الاحتلال شرق جباليا ما ادى إلى تحطيم زجاجها.
رمز الخبر: ۳۸۹۷۴
تأريخ النشر: 25 August 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أصيب عشرات المواطنين بالرصاص وقنابل الغاز والاختناق، مساء اليوم الجمعة، في قمع الاحتلال المشاركين في جمعة "الوفاء للطواقم الطبية والإعلامية" ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار المفروض على قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة بغزة، أن 189 مواطنا أصيبوا في قمع الاحتلال التظاهرات شرق القطاع، مبينة أن 116 إصابة عولجت ميدانيا، فيما حولت 73 حالة للمستشفيات لتلقي العلاج.

وذكرت أن بين الإصابات 50 بالرصاص الحي ومن بين الإصابات التي وصلت المشافي 10 أطفال وسيدتين بالإضافة إلى انتهاك مباشر ضد لسيارة إسعاف بالرصاص الحي أدى إلى تحطم زجاجها و هي تابعة لجمعية الهلال الأحمر شمال قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا وسط قطاع غزة، بأن 9 فلسطينيين أحدهم طفل حالته خطيرة، أصيبوا شرق مخيم البريج، ونقلوا إلى مستشفى شهداء الأقصى، بعد استهدافهم برصاص الاحتلال، فيما تكرر إطلاق النار وقنابل الغاز من تلك القوات تجاه المشاركين في التظاهرات قرب المخيم الخمس، شرق القطاع، في المقابل أشعل المتظاهرون إطرات السيارات، واحتشدوا قرب السياج الفاصل مرددين الهتافات الوطنية.

كما أفادت الانباء من خانيونس بوقوع 13 إصابة بالرصاص وقنابل الغاز شرق خزاعة، أحدهم حالته خطيرة.

وفي شمال قطاع غزة، أصيب عدد من الفلسطينيين منهم مجدي (17 عاما) نجل فتحي حماد، عضو المكتب السياسي لحركة حماس، بعيار ناري متفجر في القدم شرق جباليا في منطقة أبو صفية، وفق مراسلنا.

وذكرت وزارة الصحة، أن إحدى سيارات الإسعاف تعرضت لإطلاق نار مباشر من قوات الاحتلال شرق جباليا ما ادى إلى تحطيم زجاجها.

وتوافد الآلاف عصر اليوم، في رابع أيام العيد، للمشاركة في الجمعة الـ 22 لمسيرة العودة، متحدِّين بطش الاحتلال وإرهابه.

ودعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار الجماهير الفلسطينية للمشاركة في الفعاليات التي ستنطلق بعد عصر اليوم الجمعة في مخيمات العودة شرقي القطاع.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: