۴۳۲مشاهدات
وافاد بان الكيان الصهيوني يعمل حاليا على فتح ملف جديد ولكن مساعيهم بقيت بلا نتيجة وحتى الدول الاوروبية ايضا قالت انه لم تجر اثارة شيء جديد .
رمز الخبر: ۳۸۸۲۱
تأريخ النشر: 18 July 2018

شبکة تابناک الاخبارية: قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي نحن جاهزون للحوار مع دول المنطقة حول سلامة محطات الطاقة لدينا بل وحتى جاهزون للتعاون مع دول المنطقة وايجاد شبكة للتعاون معها.

واضاف كمالوندي خلال مؤتمر صحفي عصر اليوم الثلاثاء ردا على سؤال حول مخاوف دول المنطقة من النشاطات النووية الايرانية : ان الشفافية لها اساليبها فالوكالة الدولية ترصد انشطة ايران النووية وعملية تخصيب اليورانيوم وتعلن في النهاية ان انشطتنا سلمية ام لا.

واشار الى ان لدى الجميع مخاوف حول سلامة المحطات النووية وقال نحن ومن اجل امننا ينبغي ان نولي اهتمامنا بامن محطاتنا وان محطة بوشهر تعد واحدة من اكثر محطات العالم سلامة لانها تعتمد النهجين الشرقي والغربي معا بل انها اكثر سلامة حتى من محطات الطاقة الروسية ايضا.

وتابع كمالوندي اننا على جهوزية للحوار مع دول المنطقة حول سلامة محاطاتنا بل وحتى جاهزون للتعاون مع دول المنطقة وايجاد شبكة تعاون فنحن لدينا خبرة في هذا المجال ومنها الخبرات البشرية.

وردا على سؤال عن المزاعم الاخيرة لـ "نيويورك تايمز" حول سرقة الوثائق النووية الايرانية قال كمالوندي ان السيد ظريف ابدى رد فعله ازاء هذه القضية واشار الى اكاذيب الكيان الاسرائيلي ونتنياهو بل وحتى وصف نتنياهو بالراعي الكذاب.

وتابع ان الدول الاوروبية ايضا ابدت رد فعلها وقالت انها ليست بالشيء الجديد وان هدفهم (الكيان الصهيوني) من ذلك هو اعادة مناخ الخشية السابقة والقاضية بان ايران تتطلع الى امتلاك القنبلة النووية. وان عملهم هذا كذب محض .

وقال كمالوندي انهم يحاولون الايحاء بان ايران تسعى لامتلاك القنبلة النووية.

واضاف ان هذه القضية تم اثارتها ضمن ملف الابعاد العسكرية واشار الى ان هذه القضية طرحت في اطار ملف الابعاد العسكرية المفترضة وتم اخذ عينات من موقع بارجين ولكن هذا الملف اغلق في نهاية المطاف .

وافاد بان الكيان الصهيوني يعمل حاليا على فتح ملف جديد ولكن مساعيهم بقيت بلا نتيجة وحتى الدول الاوروبية ايضا قالت انه لم تجر اثارة شيء جديد .

وردا على ماطرح من مزاعم بشان سرقة وثائق ايران حول نشاطاتها النووية قال كمالوندي ان اسرائيل هي من طرحت مثل هذه المزاعم وان الاجهزة الامنية المعنية يجب ان تجيب على هذه القضية لكن يجب ان نلفت الاهتمام الى ان هذه المزاعم طرحت من قبل شخص كاذب.

وبشان التعاون النووي مع روسيا قال كمالوندي ان تعاوننا مع روسيا في المجال النووي يسير نحو الامام بصورة جيدة سواء في مجال المحطات ام في مجال النظائر المشعة المستقرة وان الزيارات المتبادلة تجري على مستويات عالية.

وقال اننا نرغب في الاستمرار بخطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) من دون اميركا لكننا في نفس الوقت مستعدون لكافة الظروف والسيناريوهات.

واضاف انه لو لم تكن هناك خطة عمل مشترك شاملة فان سرعة نشاطاتنا ستزداد وعلى سبيل المثال اذا انسحبنا من هذه الخطة فانه يمكن ان نوصل طاقاتنا في مجال تخصيب اليورانيوم من 3.67 الى 20 بالمئة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: