۳۴۸مشاهدات
كما أن مشاركة إيران في تطوير التكنولوجيا الحيوية المتقدمة، النانو ، الطاقات المتجددة ، العلوم المعرفية والخلايا الجذعية قد اثمر عن نمو هذه المجالات بشكل هائل.
رمز الخبر: ۳۸۶۵۹
تأريخ النشر: 24 June 2018

شبكة تابناک الاخبارية: قال مساعد الرئيس الايراني في شؤون العلوم والتكنولوجيا سورنا ستاري، في كلمته خلال المؤتمر الدولي الثاني حول التعاون الاقتصادي والتكنولوجي بين إيران وأوروبا في بروكسل ، انه خلال عقد نما تصنيف إيران العالمي في الإنتاج العلمي بشكل كبير وارتفع من 34 الى 16 عالميا.

واضاف ستاري، في المؤتمر الذي انعقد في الفترة من 21 إلى 22 يونيو / الجاري حول موضوع التعاون الاقتصادي والتكنولوجي برعاية معهد "ترند" للابحاث في بروكسل ببلجيكا، وبالتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية ومعاونية العلوم والتكنولوجيا. أن إيران تحتل المرتبة العلمية الأولى في غرب آسيا، بحيث ازداد عدد طلابنا الجامعيين من 2،400،000 إلى 4،800،000.

وتابع: إن هذه القضية جعلت إيران بين أفضل خمس دول من حيث عدد المهندسين الخريجين". كما أن مشاركة إيران في تطوير التكنولوجيا الحيوية المتقدمة، النانو ، الطاقات المتجددة ، العلوم المعرفية والخلايا الجذعية قد اثمر عن نمو هذه المجالات بشكل هائل.

واشار الى إن إيران ، بالإضافة إلى التقدم الكبير في مجالات العلوم والتكنولوجيا ، تتجه الآن نحو الابتكار والاقتصاد القائم على المعرفة ، موضحا أن لديها عدد كبير من الشريحة المتعلمة التي تمتلك الكثير من الطاقات في مجالات الابتكار في الاعمال.

ونوه مساعد الرئيس في شؤون العلوم والتكنولوجيا إن نفوذ الإنترنت والهواتف الذكية في إيران مرتفع، موضحا: إن 33 مليون شخص (تتراوح أعمارهم بين 20 و 40 عامًا) يستخدمون هذه التقنيات. فيما يبلغ اختراق الهاتف الذكي 130 لكل 100 شخص كما ان هناك 47 مليون مستخدم للإنترنت في إيران يمثلون حوالي نصف مستخدمي الإنترنت في الشرق الأوسط وتضمن هذه الارقام أن تكون ايران من بين البلدان الموفقة في تطوير وازدهار الشركات الناشئة.

ولفت الى إنه تم تحديد أكثر من 3500 شركة تكنولوجية معرفية خلال السنوات الست الماضية لتعزيز روح الابتكار في مجال التقنيات الحديثة وهذه الشركات لديها تداول مالي قدره 12 مليار دولار سنويا ، ووفرت نحو 300،000 فرصة جديدة في البلاد.

ووصف إيران بأنها تحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط في مجال إنتاج المستحضرات الصيدلانية الحيوية ، وتضم أنجح شركات التكنولوجيا الحيوية ذات الكوادر الشبابية والمهرة (بمتوسط عمر يناهز 33 عامًا و 86٪ منهم متعلمون) وتصدر الادوية المنتجة الى أكثر من 10 دولة.
وفي العام الماضي ، صنفت إيران أيضًا ضمن أفضل خمسة رواد في العالم في مجال صنع فرص العمل، حسبما قال ستاري.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: