۴۵۲مشاهدات
وقبل ذلك اقيل امام الجامع العتيق” حدمين ولد السالك وطلب منه مغادرة سكن الامام” اقدم مسجد في نواكشوط بني 1964 بعد ان القى خطبة لا تنسجم مع سياسة الدولة.
رمز الخبر: ۳۸۴۹۴
تأريخ النشر: 02 June 2018

شبکة تابناک الاخبارية: بدأت وزارة التوجيه الإسلامي والتعليم الأصلي في موريتانيا منذ اسابيع ماضية تنفيذ سياسات إصلاحية لقطاع المساجد في موريتانيا كان قد اعلن عنها في العام الماضي حيث ترمي هذه الخطة الى إزاحة الأئمة والخطباء المرتبطين بالتيار الوهابي التكفيري ممن يسيطرون على المنابر الدينية في موريتانيا و يسعون الى نشر مذاهب ومعتقدات تخالف المذهب المالكي الاشعري التصوفي المذهب السائد في البلد..

وتخشى الدولة من ان تسبب فوض المنابر الدينية وتباين الخطابات المنبرية الى إحداث حالة من الارتباك الديني والثقافي والعقدي في المجتمع مما قد ينذر بتفجيره من الداخل وتحويله إلى ساحة للصراعات المذهبية والفكرية ..

وبحسب مصادر وزارة التوجيه الإسلامي والتعليم الأصلي الموريتاني فان المستهدف هو الائمة المرتبطين بالفكر الوهابي السلفي التكفيري حيث لايخفي بعض الائمة اطلاق مواقف غريبة ومتشددة من الديمقراطية وحقوق والانسان ومن مظاهر المدنية المعاصرة حيث يتوهم انه في العصر النبوي وانه يخاطب جمهورا من الصحابة رضوان الله تعالى عليهم..مما يسبب في بعض الأحيان حالة من سخرية المصلين واستهزائهم.

ففي الأسبوع الماضي اقدمت بعثة تفتيش تابعة للوزارة على تنحية امام يدعى النجاشي في مقاطعة عرفات بالعاصمة نواكشوط حيث اعتاد منذ 20 سنة على التهجم على الديمقراطية وعلى مبادئ حقوق الانسان وعلى العلمانية والبنوك وهو يكفر صراحة المتعاملين معها وكل من يتقاضى راتبا من الدولة عبر هذه البنوك الوسيطة تحت حجة الربوية.

كما أقالت الوزارة قبل اسبوعين امام مسجد في احد احياء العاصمة بعد ان شن هجوما على الرئيس السوري بشار الاسد واطلق عليه نعوتا مذهبية حاقدة ومحرضة عليه الشيء الذي اعتبرته الوزارة باعثا على الكراهية ومصدرا للعنف والتطرف..

وقبل ذلك اقيل امام الجامع العتيق” حدمين ولد السالك وطلب منه مغادرة سكن الامام” اقدم مسجد في نواكشوط بني 1964 بعد ان القى خطبة لا تنسجم مع سياسة الدولة.

وتشير تقارير ميدانية بان بعثات تتشكل من عناصر من الوزارة ورجال امن الدولة سيقومون بحملات تفتيش تشمل مئات المساجد في انواكشوط وبعض كبريات المدن حيث من المتوقع ان تتم تنقية هذا الحقل وبسط السيطرة على الخطاب السلفي التكفيري الوهابي الذي اجتاح مساجد موريتانيا في السنوات الاخيرة بسبب تدفق التمويلات الهائلة من دول الخليج حيث انتشرت في السنوات الاخيرة عمليات سمسرة والوساطة في مجال بناء المساجد في موريتانيا على نفقة “محسنين” خليجيين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: