۲۶۸مشاهدات
كما أكدت "التزام الاتحاد الأوروبي بتخفيف تأثير العقوبات الأميركية على الشركات الأوروبية واتخاذ خطوات للحفاظ على نمو العلاقات التجارية والاقتصادية بين الاتحاد الأوروبي وإيران، التي بدأت بعدما رُفعت العقوبات".
رمز الخبر: ۳۸۳۳۵
تأريخ النشر: 19 May 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اعلنت المفوضية الأوروبية اليوم الجمعة إنها بدأت عملية تجديد إجراءات من أجل حماية أنشطة الشركات الأوروبية في إيران بعد أن أعادت الولايات المتحدة فرض اجراءات حظر على طهران.

وقالت المفوضية في بيان إنها ”أطلقت العملية الرسمية لتفعيل نظام الحجب الأساسي عن طريق تحديث قائمة العقوبات الأميركية على إيران الواقعة في نطاق اختصاصه“ مشيرة إلى قواعد أصلية أصدرها الاتحاد الأوروبي في 1996.

وأضافت المفوضية أن الإجراء سيدخل حيز التنفيذ في غضون شهرين ما لم يرفضه البرلمان الأوروبي وحكومات الاتحاد الأوروبي رسميا لكن من الممكن تفعيله على نحو أسرع إذا توافر دعم سياسي قوي.

وقالت المفوضية في بيانها : "الاتحاد الأوروبي ملتزم تماما بالتنفيذ المستمر والكامل والفعال للاتفاقية النووية الإيرانية طالما أن إيران تحترم التزاماتها أيضا".

كما أكدت "التزام الاتحاد الأوروبي بتخفيف تأثير العقوبات الأميركية على الشركات الأوروبية واتخاذ خطوات للحفاظ على نمو العلاقات التجارية والاقتصادية بين الاتحاد الأوروبي وإيران، التي بدأت بعدما رُفعت العقوبات".

​​​وأعلنت المفوضية عن أربعة تدابير هي:

1 - "إطلاق العملية الرسمية لتفعيل نظام الحظر الأساسي من خلال تحديث قائمة الحظر الأميركية على إيران، التي تقع ضمن نطاقها، وتهدف الخطوة إلى منع الشركات الأوروبية من الالتزام بالتأثيرات القانونية الخارجية للعقوبات الأميركية، ويسمح للشركات باسترداد الأضرار الناجمة عن هذه العقوبات".

2 - "إطلاق العملية الرسمية لإزالة العقبات أمام بنك الاستثمار الأوروبي لاتخاذ قرارات لتمويل أنشطة خارج الاتحاد الأوروبي، في إيران".

3 - "ستتخذ المفوضية، جملة تدابير لبناء الثقة، ومواصلة وتعزيز التعاون القطاعي المستمر مع إيران ومساعدتها، بما فيها في القطاع النفطي".

4 - "تشجع اللجنة الدول الأعضاء على استكشاف إمكانية إجراء تحويلات مصرفية لمرة واحدة إلى البنك المركزي الإيراني. لمساعدة السلطات الإيرانية على تلقي عائداتها النفطية، وخاصة أن العقوبات الأمريكية تستهدف الكيانات الأوروبية النشطة في التعاملات النفطية مع إيران".

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، كان قد أعلن يوم الثلاثاء 8 مايو ، عن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق الشامل بشأن البرنامج النووي الإيراني، الذي تم التوصل إليه بين "السداسية الدولية" كرعاة دوليين (روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا) وإيران في عام 2015. كما أعلن ترامب استئناف العمل بجميع اجراءات الحظر التي علقت بعد إبرام الصفقة مع إيران.

المصدر: رويترز + سبوتنيك

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: