۲۱۳مشاهدات
وتابع العميد شريف، ان مسيرات العودة كاستراتيجية جديدة تبلورت في فلسطين تعد تطورا جادا، ومع مجيء جماهير الشعب الفلسطيني الهادرة الى الساحة تتابع قضية "رفض وجود اسرائيل" من قبل هذه الجماهير اكثر مما مضى.
رمز الخبر: ۳۸۲۵۹
تأريخ النشر: 06 May 2018

شبکة تابناک الاخبارية: صرح رئيس لجنة الانتفاضة والقدس العميد رمضان شريف بان فلسطين اليوم تمر بظروف حساسة ومهمة في ظل مسيرات العودة، لافتا الى ان الاجيال الفلسطينية الجديدة ضخت دماء جديدة في مسيرة الكفاح ضد الكيان الصهيوني.

وفي اول اجتماع للتخطيط والتنسيق لبرامج يوم القدس العالمي، اعتبر العميد شريف يوم القدس رمزا لتحقيق احد الاهداف السامية للثورة الاسلامية وثاني مشاركة مكثفة وميدانية للشعب الايراني في انحاء البلاد وقال، ان مشاركة الشعب في هذه المسيرات الحماسية لها تاثيرات واسعة وملحوظة للابقاء على القضية الفلسطينية حية نابضة والمساعدة بتحرير القدس.

واضاف، ان يوم القدس العالمي كتراث استراتيجي ومنقطع النظير لمفجر الثورة الاسلامية والذي يؤكد عليه قائد الثورة الاسلامية (مد ظله العالي) دوما، تمكن من اداء دور مهم في الحيلولة دون نسيان القضية الفلسطينية وسماع صرخة مظلومية الشعب الفلسطيني، في هذه الظروف التي تسعى فيها الامبراطورية الاعلامية لنظام الهيمنة والصهيونية الدولية لحرف انظار الراي العام العالمي.

واعتبر العميد شريف يوم القدس فرصة سانحة لمراجعة ملف الاحتلال ووحشية الكيان الصهيوني الغاصب والقاتل للاطفال، ومحور وحدة وتضامن الامة الاسلامية واضاف، ان ظروفا حساسة ومهمة تشهدها المنطقة اليوم خاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، فمن جانب هنالك مؤامرة جارية من قبل الاميركيين والصهاينة عبر مشروع نقل السفارة الاميركية الى القدس ومن جانب اخر فان انتصارات جبهة المقاومة ونهاية شجرة داعش الملعونة، قد جعلت حماة الارهابيين يشعرون بالعجز وجعلت الكيان الصهيوني في اسواْ الظروف الدفاعية والنفسية.

واشار الى الانتفاضة الفلسطينية العظيمة ضد الاحتلال واضاف، انه ومع دخول الجيلين الفلسطينيين الثالث والرابع الى ساحة الكفاح والتضحية بتقديم اكثر من 50 شهيدا والالاف من الجرحى لغاية الان، قد تم ضخ دماء جديدة في شرايين الكفاح المناهض للصهيونية والتي ستكون مثمرة بعون الباري تعالى وان ارادة الامة الاسلامية ستفرض ثمنا باهضا على تنفيذ المؤامرة الاميركية – الصهيونية المتمثلة بنقل السفارة الاميركية الى القدس.

وتابع العميد شريف، ان مسيرات العودة كاستراتيجية جديدة تبلورت في فلسطين تعد تطورا جادا، ومع مجيء جماهير الشعب الفلسطيني الهادرة الى الساحة تتابع قضية "رفض وجود اسرائيل" من قبل هذه الجماهير اكثر مما مضى.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: