۴۰۵مشاهدات
واشار مدير عام الامن في محافظة كردستان الى تفكيك 12 عصابة لتهريب الاسلحة وضبط 3 شحنات من الذهب المهرب و 3 شحنات من العملة الصعبة المهربة.
رمز الخبر: ۳۸۱۸۶
تأريخ النشر: 30 April 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أعلن مدير عام الامن في محافظة كردستان غرب ايران عن تفكيك 12 عصابة لتهريب الاسلحة في المحافظة.

وفي تصريح صحفي ادلى به اليوم الاحد اكد استعداد الاجهزة الامنية في محافظة كردستان للتصدي لاي اجراء من جانب الزمر الارهابية.

واشار الى تحركات الزمر الارهابية المناهضة للثورة الى الجوار من الحدود وبعض ممارساتها دخل المحافظة وقال، انه وفي ظل مواكبة اهالي محافظة كردستان الشرفاء واقتدار الاجهزة الامنية والاستخبارية والعسكرية فقد فشلت كالسابق دوما محاولات هذه الزمر الرامية لاستغلال بعض الاحداث مثل الانتخابات والاستفتاء للانفصال في اقليم كردستان العراق واحداث الشغب التي مرت على البلاد قبل عدة اشهر.

وصرح قائلا، ان الزمر الكردية المناهضة للثورة سعت عبر تعبئة كل طاقاتها مثل الاجواء والقنوات الافتراضية لعرض صورة مشوهة عن الجمهورية الاسلامية وبث الياس لدى المواطنين الا انه تم احباط هذه الممارسات في ظل عملية التوعية من جانب الاجهزة الامنية واقتدارها ومواكبة المواطنين وتم ارساء الامن التام على مستوى محافظة كردستان بفضل الباري تعالى.

واعتبر التغلغل في العمق الاستراتيجي للجماعات التكفيرية من ضمن استراتيجيات جهاز الامن في البلاد و"لحسن الحظ فقد تمكنا في هذا السياق من اجهاض الكثير من المؤامرات".

واوضح قائلا، رغم غطاءنا الامني الواسع في المنطقة فان الاجهزة الامنية للعدو تسعى لاستقطاب افراد وتنفيذ اعمال تخريب حيث تمكنا من اعتقال العديد من الافراد خلال عمليات نفذت العام الماضي.

واشار مدير عام الامن في محافظة كردستان الى تفكيك 12 عصابة لتهريب الاسلحة وضبط 3 شحنات من الذهب المهرب و 3 شحنات من العملة الصعبة المهربة.

كما لفت الى وجود فرق تبشيرية مسيحية ناشطة في مختلف نقاط المحافظة.

ونوه كذلك الى استغلال بطاقات تجارية للقاطنين في حدود كردستان ايران من قبل مفسدين اقتصاديين بملايين الدولارات.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: