۴۲۹مشاهدات
لا تركنوا الى اميركا وبريطانيا وفرنسا، فهم سيصلون في وقت لن تكونوا فيه موجودين.. إذن حاذروا من سلوككم، ولا تقوموا بحسابات خطيرة.
رمز الخبر: ۳۸۰۹۲
تأريخ النشر: 21 April 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أكد نائب القائد العام لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية، اليوم الجمعة، أن وقوع أي حرب فستؤدي الى محو الكيان الصهيوني، إذ أن أدنى هدف هو وجود هذا الكيان.

وفي كلمته قبيل خطبة صلاة الجمعة، اليوم، أشار العميد حسين سلامي الى مناسبة ميلاد الإمام الحسين عليه السلام (الذي يصادف اليوم الثالث من شهر شعبان)، وقال: اليوم هو يوم ميلاد الإيثار والشهادة والحرية وبروز وتجلي النور الإلهي والمطالبة بالعدالة والبحث عن الحقيقة، مؤكدا ان الإمام الحسين عليه السلام هو مظهر لجميع الفضائل وتجسيد لجميع جماليات العالم.

وأضاف: لقد تعلم الإمام الحسين عليه السلام من أبيه أمير المؤمنين عليه السلام أنه اذا ترك قوم الجهاد ذلوا.. إنه علّمنا أن علينا ان نقف بوجه الظلم وأن نعيش بعزة وكرامة.

وتابع: تعلمون أن الأعداء استهدفوا قائد الثورة المعظم الذي يوجه الامة في جميع هذه الأزمات الصعبة.. ويضعون قادة الحرس الثوري على قائمة الحظر.. لقد كثفوا عملياتهم النفسية ضد الحرس.. ونحن لا نعتب على الأعداء، لكننا نرى في بعض الأحيان ان بعض أصدقائنا وبالطبع القلة القليلة منهم يتحدثون عن لسان الأعداء ويجرحوننا بألسنتهم، إلا أننا تعلمنا أن لا نخاف لومة لائم، لكن لا يليق بالبعض ان يتصرفوا كالأعداء مع اصدقائهم.

ولفت الى ان العالم الاسلامي تحول الى ساحة حرب ضد المستكبرين الا انهم لم يتمكنوا من فعل أي شيء.. ولدينا عدة نصائح لهم (للمستكبرين).. الأولى نقول لأميركا وبريطانيا والنظام السعودي ان الشعب الايراني لم يتغير، فالثوريون أنفسهم يدافعن عن نظامهم بحماس وفي قمة الوفاء والدليل مسيرات انتصارات الثورة.. حيث تشاهدون فيها عظمة هذا الشعب وتضحياته وحماسه.

وصرح: ان نظامنا اصبح أكثر قوة من أي وقت مضى في الجوانب الدفاعية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتأثير الإقليمي.. وقال مخاطبا المستكبرين: إلزموا حدودكم.. لا تظنوا أن المشكلات الاقتصادية في مجتمعنا ستكون عاملا لانفصال الشعب عن النظام.. وصحيح أن لدينا مشكلات في بعض القطاعات الا أننا أكبر من مشكلاتنا وقادرون على حلها.

وأكمل العميد سلامي مخاطبا المستكبرين: اعلموا أن من الخطأ ان تتصوروا أن ايران ستبقى متمسكة بتعهداتها في كل الظروف حتى اذا تخليتم عن تعهداتكم.. نحن لن نتخلى عن الدفاع عن المظلومين والمستضعفين، ولن نحد من قدراتنا الدفاعية في حين تواصلون تهديدنا.. ولن نتخلى عن أسلحتنا.. هذا محال.. وهذه أمنية ستحملونها معكم الى القبر.

وقال العميد سلامي مخاطبا الصهاينة: اننا نعرفكم جيدا.. فأنتم ضعفاء جدا، فليس لديكم عمق.. فكل نقطة من الاراضي التي تحتلونها تصلها النيران من الشمال والغرب.. فليس أمامكم مفر.. ولا تظنوا أن الحروب الجديدة ستستغرق 33 أو 51 يوما مثل حرب 2008.. فلقد شاهدتم كيف ان جبهة المقاومة كسحت التكفيريين في حربها ضدهم وأنتم لستم أقوى منهم.

وأردف: اسمعوا.. ان اي حرب تقع كونوا على ثقة ستؤدي الى محوكم.. فأدنى هدف هو وجودكم.. ولا يمكنكم تحمل دومينو الاراضي المحتلة عندما يلوذ جنودكم ومستوطنيكم بالفرار.. ولا سبيل أمامكم سوى البحر.. ولا تثقوا بقواعدكم الجوية فكلها تصلها النيران وستتعطل بسرعة.

وصرح سلامي: لا تركنوا الى اميركا وبريطانيا وفرنسا، فهم سيصلون في وقت لن تكونوا فيه موجودين.. إذن حاذروا من سلوككم، ولا تقوموا بحسابات خطيرة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: