۷۸۰مشاهدات
وقال، ان الهدف الاساس للجمهورية الاسلامية الايرانية هو ارساء السلام والاستقرار والامن في افغانستان وان ايران تدعم الحكومات القائمة دوما.
رمز الخبر: ۳۷۹۶۰
تأريخ النشر: 27 March 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اكد رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية كمال خرازي دعم ايران للحوار بين الحكومة الافغانية وطالبان.

جاء ذلك خلال لقاء خرازي مع الرئيس التنفيذي للحكومة الافغانية عبدالله عبدالله في العاصمة كابول، حيث جرى البحث حول العلاقات الثنائية والفرص والتهديدات التي تواجهها افغانستان.

وقال، ان الهدف الاساس للجمهورية الاسلامية الايرانية هو ارساء السلام والاستقرار والامن في افغانستان وان ايران تدعم الحكومات القائمة دوما.

واشار الى عمليتي الانتخابات البرلمانية والرئاسية في افغانستان خلال العامين القادمين، معربا عن امله بان تجريا في منتهى الهدوء وبمشاركة واسعة من الشعب الافغاني ومن دون تدخلات القوى الكبرى.

واضاف خرازي، ان الحكومة التي تتشكل من دون تدخلات الاخرين وعبر صوت الشعب يمكنها التغلب على مشاكل افغانستان.

واعلن رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية دعم ايران للحوار بين الحكومة الافغانية وطالبان قائلا، ان الهدف الاساس للجمهورية الاسلامية الايرانية هو ارساء السلام والاستقرار والامن في افغانستان وان ايران تدعم الحكومات القائمة دوما.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي للحكومة الافغانية خلال اللقاء بان حكومة بلاده تسعى من خلال الحوار والتفاوض للتوصل الى اتفاق مع طالبان، رغم الصعوبات التي تكتنف هذا المسار.

واضاف عبدالله عبدالله، انه فضلا عن مشكلة طالبان، هنالك مشكلة داعش ايضا في افغانستان.

وقد التقى رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الايرانية كمال خرازي خلال زيارته الى كابول؛ الرئيس الافغاني اشرف غني ووزير الخارجية صلاح الدين رباني ومساعد الرئيس التنفيذي للحكومة محمد محقق والرئيس السابق حامد كرزاي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: