۱۹۲۲مشاهدات
واكد باننا انتصرنا على الاعداء بالمعتقدات الايمانية والكوادر البشرية الواعية واضاف، لو لم تتوفر لدينا الكوادر البشرية الايمانية والواعية فسوف لن ننتصر حتى باحدث اسلحة العالم.
رمز الخبر: ۳۷۹۴۵
تأريخ النشر: 15 March 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري بان التهديدات ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية تزداد وتأخذ اشكالا متعددة يوما بعد يوم.

وخلال مراسم تقديم الرئيس الجديد لمكتب الشؤون العقيدية والسياسية في قيادة الاركان العامة للقوات المسلحة حجة الاسلام سعيدي وتوديع الرئيس السابق لهذا المكتب حجة الاسلام صفائي، اعتبر اللواء باقري مكانة علماء الدين في الجمهورية الاسلامية بانها استثنائية ومنقطعة النظير وهذه المكانة رفيعة في القوات المسلحة اكثر من اي مؤسسة اخرى.

واضاف، انه ومع مضي الوقت تواجه القوات المسلحة الاحداث والتهديدات بصورة اكثر جدية وان هذه التهديدات تزداد وتاخذ ابعادا متعددة يوما بعد يوم.

واكد اللواء باقري، بان التهديدات والهجمات الثقافية التي تستهدف القوات المسلحة واسرهم تزداد خطورة يوما بعد يوم واضاف، ان المجتمع اليوم يختلف بصورة اساسية من حيث مستوى الفكر والاذواق مع الاجيال السابقة وهو اليوم معرّض للاخطار الثقافية ما يزيد من مسؤولية علماء الدين في تعزيز المعتقدات والقيم الدينية.

واكد باننا انتصرنا على الاعداء بالمعتقدات الايمانية والكوادر البشرية الواعية واضاف، لو لم تتوفر لدينا الكوادر البشرية الايمانية والواعية فسوف لن ننتصر حتى باحدث اسلحة العالم.

وقال اللواء باقري، اننا سوف لن نواجه قيودا في اي بعد من الابعاد ونعتبر المسؤولية العقيدية والسياسية مهمتنا الاولى لنتمكن من المضي بالامور الى الامام بالتنسيق وتضافر الجهود مع مكتب الشؤون العقيدية والسياسية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: