۱۷۵۴مشاهدات
وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون قد كرر خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السعودي مزاعمه في اتهام إيران بلعب دور تخريبي وخطر في اليمن وزعزعة استقرار المنطقة.
رمز الخبر: ۳۷۸۷۵
تأريخ النشر: 08 March 2018

شبکة تابناک الاخبارية: دعا المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بريطانيا وسائر البلدان الى ممارسة الضغط على الرياض لوقف عدوانها على اليمن وان لاتفرط بالامن العالمي من اجل مصالح اقتصادية عابرة.

وردا على مواقف المسؤولين البريطانيين والسعوديين المناهضة لايران اثناء زيارة بن سلمان للعاصمة البريطانية لندن ادان قاسمي مثل هذا التناغم غير المسؤول وقال انه لمن السخرية ان يتخذ المسؤولون البريطانيون مثل هذه المواقف ويطلقوا مثل هذه التصريحات ضد ايران خلال استقبالهم مسؤولين من دول مثل السعودية التي تشن عدوانا على اليمن وتسببت بوقوع كارثة انسانية وجريمة حرب في هذا البلد وتعد المصدر والداعم الرئيسي للتطرف والارهاب واثارة الحروب في الشرق الاوسط والعالم منذ سنوات .

واعتبر قاسمي الدعم السياسي والتسليحي للسعودية من قبل بريطانيا وباقي الدول مثل اميركا بانه يهدد امن وسلام واستقرار كل المنطقة وان مثل هذا التناغم البريطاني مع الرياض يكرس تورط هذا البلد في اندلاع وتصعيد واستمرار ازمات منطقة غرب اسيا ويعرقل تحقيق السلام والتعاون بين دول المنطقة ويؤخر امدها ويجعل ثمنها باهضا اكثر.

وفي الختام قال قاسمي اننا نتوقع من جميع دول العالم بما فيها بريطانيا والمجتمع الدولي بشكل عام ان تتخذ اجراء مسؤولا عبر ممارسة الضغط على الرياض لوقف عدوانها الدموي في اليمن ووقف تصدير الافكار المتطرفة والارهابية ومساءلتها وان لا يفرطوا بالسلام والامن العالميين من اجل مصالح اقتصادية عابرة .

وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون قد كرر خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السعودي مزاعمه في اتهام إيران بلعب دور تخريبي وخطر في اليمن وزعزعة استقرار المنطقة.

كما زعم جونسون ان السعودية شكلت تحالفا لدعم الحكومة الشرعية في اليمن، والكل يتفهم سعيها لحماية حدودها.

يذكر ان غارات تحالف العدوان السعودي على اليمن ادت الى تدمير البنى التحتية لهذا البلد وتسببت باستشهاد الاف المدنيين اليمنيين .

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: