۹۶۷مشاهدات
من جانبه اكد وزير خارجية الهند في هذا اللقاء الذي جرى في مقر اقامة الرئيس روحاني، عزم بلاده على تطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في جميع المجالات.
رمز الخبر: ۳۷۷۰۱
تأريخ النشر: 17 February 2018

شبکة تابناک الاخبارية: وصف الرئيس الايراني حسن روحاني العلاقات مع الهند بانها متنامية، واكد بان ايران لا ترى اي قيود لتطوير العلاقات الشاملة مع الهند، مرحّبا بحضور الشركات الهندية بصورة اكثر فاعلية في الاسواق الايرانية.

وخلال لقائه وزير الخارجية الهندي سوشما سواراج في نيودلهي اليوم السبت، اشار الرئيس روحاني الى ان البلدين يمتلكان الخبرات والطاقات الواسعة للمزيد من تطوير العلاقات والتعاون بينهما وقال، لقد اشرت خلال اللقاء مع رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء الهنديين باننا لو تمكنا من الوصول الى نقطة من العلاقات الممتازة التي وصل اليها اسلافنا في ايران والهند نكون قد انجزنا عملا كبيرا.

واعتبر الرئيس الايراني تطوير العلاقات بين البلدين الكبيرين والمؤثرين في منطقة اسيا ايران والهند بانه يخدم مصلحة الشعبين والمنطقة كلها واضاف، ان من المهم تسهيل مسيرة زيارات مواطني البلدين ايران والهند، كل للبلد الاخر، في ضوء نقاط الجذب الثقافية والتاريخية الكثيرة فيهما.

واشار الى عزم كبار مسؤولين البلدين على تنمية التعاون المشترك واضاف، ان ايران والهند بامكانهما تطوير التعاون بينهما في مجالات الطاقة والنقل والمناجم والصناعة والتكنولوجيا الحديثة وان طهران بتقديم التسهيلات للشركات الهندية ترحب بحضورها الاكثر فاعلية في الاسواق الايرانية.

واكد الرئيس الايراني ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين في القضايا الاقليمية والدولية واضاف، ان تطوير التعاون بين ايران والهند في القضايا الاقليمية يمكنه ترسيخ ركائز الامن والاستقرار في المنطقة.

من جانبه اكد وزير خارجية الهند في هذا اللقاء الذي جرى في مقر اقامة الرئيس روحاني، عزم بلاده على تطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في جميع المجالات.

واعتبر سواراج زيارات كبار مسؤولي البلدين كل للبلد الاخر مؤشرا للمستوى الراقي للعلاقات الثنائية، معربا عن امله بترسيخ العلاقات بين البلدين في جميع المجالات.

كما عبّر عن امله بتسهيل عملية منح تاشيرات الدخول لتقوية العلاقات بين شعبي البلدين.

واكد وزير خارجية الهند الاهمية الفائقة لمشروع تطوير ميناء جابهار (جنوب شرق ايران) ليس لايران فقط بل للمنطقة ايضا، ان شعوب افغانستان والهند والمنطقة مسرورون جدا ازاء مشروع تطوير ميناء جابهار.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: