۸۶۲مشاهدات
ليعلم الأميركيون والصهاينة أنهم كما مُنوا بالهزيمة في لبنان وسوريا والعراق فإن أوهامهم لن تتحقق.. وستطردهم جبهة المقاومة في العراق وسوريا ولبنان من شرق الفرات.
رمز الخبر: ۳۷۶۹۵
تأريخ النشر: 17 February 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية، اليوم السبت، أن الشرق الاوسط الجديد الذي يحاول الاميركان والغرب إيجاده هو في الحقيقة تمزيق للمجتمع الاسلامي.

وفي كلمته خلال المؤتمر التأسيسي للمجمع العراقي للوحدة الإسلامية، أكد علي اكبر ولايتي ضرورة احياء القيم الاسلامية الاصيلة، وقال: ان هذا الامر يؤدي الى انقاذ المجتمع وتحريره.

وأضاف: إن أميركا والغرب يحاولون تحقيق ما يسمونه الشرق الأوسط الجديد وهو في الحقيقة تقسيم للمجتمعات الاسلامية.. الاميركان يحاولون اليوم تقسيم سوريا بوجودهم شرق الفرات.. ان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون يجول بين دول المنطقة لبث التفرقة بين أبناء الأمة الإسلامية ودولها.. إن الاميركيين بصدد إيجاد قاعدة للناتو بمساعدة بعض الدول الإسلامية للحيلولة دون تحقيق الوحدة في هذه الدول.

وتابع: ليعلم الأميركيون والصهاينة أنهم كما مُنوا بالهزيمة في لبنان وسوريا والعراق فإن أوهامهم لن تتحقق.. وستطردهم جبهة المقاومة في العراق وسوريا ولبنان من شرق الفرات.

ويزور علي اكبر ولايتي العراق للمشاركة في المؤتمر التأسيس للمجمع العراقي للوحدة الاسلامية بدعوة رسمية من رئيس المجمع "علي العلاق" رئيس لجنة الاوقاف في البرلمان العراقي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار