۱۱۷۸مشاهدات
الدکتور رضائي:
يجب على الحكومة ومجلس الشورى الاسلامي القيام بتغييرات جادة بحيث يكون المسار الحالي أقل تأثيرا على معيشة المواطنين.
رمز الخبر: ۳۷۶۵۳
تأريخ النشر: 10 February 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اعلن امين مجمع تشخيص مصلحة النظام "محسن رضائي" ان المجمع يتابع حاليا تنظيم وثيقة لتحديد اسباب ضعف تطبيق الاقتصاد المقاوم وسبل حلها.

واشار رضائي في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس الى اداء الحكومة بشأن الاقتصاد المقاوم، وقال: ان مجمع تشخيص مصلحة النظام يتابع حاليا تنظيم وثيقة لتحديد اسباب ضعف تطبيق الاقتصاد المقاوم وسبل حلها، وسيتم نشرها قريبا.

وتطرق الى عدم نجاح الحكومة في تطبيق الاقتصاد المقاوم، وقال: من اجل التغلب على المشكلات الاقتصادية يجب القيام بعمل جهادي في جميع شؤون البلاد، ويتعين على الحكومة القيام بعمل جهادي في نظامها الاداري.

واضاف امين مجمع تشخيص مصلحة النظام: ما دامت الادارة الجهادية لم تترسخ في الحكومة، فانه لا يمكننا تحقيق التطور.

واوضح رضائي اسباب عدم ازالة الركود الاقنصادي في البلاد، قائلا: يجب على الحكومة ومجلس الشورى الاسلامي القيام بتغييرات جادة بحيث يكون المسار الحالي أقل تأثيرا على معيشة المواطنين.

واكد رضائي ان طموحات قائد الثورة لن تحقق اذا تم احداث تغير في ادارة شؤون البلاد وتوفير فرص العمل للشباب.

وتابع امين مجمع تشخيص مصلحة النظام: في الوقت الحاضر فان أهم المسائل الاقتصادية في البلاد هي تذليل العراقيل امام الانتاج الداخلي، وتوفير فرص العمل، كما يجب ان تكون الشؤون المصرفية في سلم الاولويات. واضاف: يجب التخطيط لبرنامج الانقاذ المصرفي في البلاد، وحل مشاكل المصارف في اقصر فترة ممكنة.

وتابع رضائي: مع تنفيذ هذه المهام ستكون نتيجتها تقوية وانتعاش حركة الانتاج والعمل في البلاد.

واختتم امين مجمع تشخيص مصلحة النظام قائلا: على المسؤولين الاستماع الى صوت الشعب والسعي لحل مشاكله.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: