۷۵۳مشاهدات
واعرب عن امله ان يشهد الجميع في العام المقبل تكثيف الجهود المشتركة وتعزيز التكاتف في مسار ترسيخ السلام والامن والاستقرار وتمتين اواصر الصداقة في العالم.
رمز الخبر: ۳۷۱۶۳
تأريخ النشر: 25 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي ان العالم سيصبح أكثر أمنا وجمالا في العام المقبل للمسيحيين بالتأكيد بعد ازالة اكثر المجموعات الارهابية رجعية والتي تمثل بوضوح الوهابية في العصر الحالي.

وهنأ بهرام قاسمي، في رسالة وجهها يوم الاثنين بمناسبة ذكرى ميلاد السيد المسيح (ع) وبدء العام الميلادي الجديد، جميع المسيحيين والموحدين في العالم لاسيما الطائفة المسيحية في ايران التي وقفت الى جانب ابناء الشعب منذ قرون في ظروف الافراح والاتراح بالتأسي بتعاليم السيد المسيح (ع) الرحمانية.

ووصف الطائفة المسيحية في ايران بانها بذلت مساعيها من اجل تحقيق النمو والسمو، عادا الطائفة بمثابة جزء لايتجزا من حضارة ايران وثقافتها الشامخة.

وقال، انه لاشك يعتبر الامل بنشر رسالة السيد المسيح (ع) يبشر بعالم يتسم بالمعنويات والتقدم.

ولفت الى ان العالم الذي ضيق الخناق على الشعوب عبر العدوان والظلم اكثر من اي وقت مضى لكنه سيكتسب روحا جديدة في جسده العليل بفضل العودة الى افكار وقيم السيد المسيح (ع) الذي جسد الصبر والشفقة.

واعرب عن امله ان يشهد الجميع في العام المقبل تكثيف الجهود المشتركة وتعزيز التكاتف في مسار ترسيخ السلام والامن والاستقرار وتمتين اواصر الصداقة في العالم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار