۷۸۷مشاهدات
وشدد قائد اللواء 65 للقوات الخاصة المنقولة جوا، على أهمیة الانتصارات التی حققتها جبهة المقاومة فی سوریا، معربا عن امله بأن نشهد قریبا جدا تحقیق الانتصار التام للحق على الکفر.
رمز الخبر: ۳۷۰۰۱
تأريخ النشر: 11 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: أكد قائد اللواء 65 للقوات الخاصة المنقولة جوا الايرانية، اليوم الإثنين، أن العدو المستكبر بصدد توجيه ضربة الى القوات المسلحة للجمهورية الإسلامية من خلال التغلغل فيها واضعافها.

وفی کلمته خلال الملتقى المشترک للقوات الخاصة للجیش والحرس الثوری والذی عقد فی مقر الأرکان العامة للقوة البریة التابعة لحرس الثورة الإسلامیة، قال العقید سیروس أمان اللهی: لقد انطلقت حرکة منسجمة وموحدة بین الجیش والحرس، والتی أدت الى الارتیاح بین کلا القوتین ونجاحهما.. ونظرا لتهجمات الاستکبار العالمی ضد القوات المسلحة، فمن الضروری عقد اجتماعات التشاور والتعاون بین مختلف مستویات القوات المسلحة.

وأضاف: ان العدو المستکبر بصدد التهجم وتوجیه الضربات، فمن بین أهداف الاعداء إثارة التفرقة بین القوات المسلحة.. وهم بصدد التغلغل وإضعاف القوات المسلحة.

ولفت العقید أمان اللهی الى ان الجیش والحرس لدیهما هدف واحد وقائد واحد، ولابد ان نتحرک فی هذا الإطار ونجابه العدو، مضیفا انه یمکننا إجراء مناورات مشترکة مع الاخوة فی الحرس الثوری، لأن العدو لا یرید ان نکون موحدین.

وشدد قائد اللواء 65 للقوات الخاصة المنقولة جوا، على أهمیة الانتصارات التی حققتها جبهة المقاومة فی سوریا، معربا عن امله بأن نشهد قریبا جدا تحقیق الانتصار التام للحق على الکفر.

ویعد اللواء 65 للقوات الخاصة المنقولة جوا، من أفضل قوات النخبة فی جیش الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، وکان معروفا سابقا باسم "ذوی القبعات الخضر"، وهو مکلف بخوض الحرب غیر المتکافئة، بما فیها الإنزال خلف خطوط العدو. وقد حاز هذا اللواء على المرتبة الثالثة فی مسابقات روسیا عام 2014.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: