۱۸۱۶مشاهدات
یتوجب علینا ان ننشط فی العراق وسوریا وافغانستان وباکستان وجمیع الدول الجارة والمنطقة واسیا لذا فاننا بحاجة الى تحرک فی مجال الصادرات وان قسما کبیرا من فرص العمل یتأتى من الصادرات غیر النفطیة.
رمز الخبر: ۳۶۹۸۷
تأريخ النشر: 10 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: دعا الرئيس الايراني حسن روحاني، السعودية لوقف قصفها اللاانساني لليمن وانهاء صداقتها الخاطئة مع الكيان الصهيوني.

جاء ذلک فی کلمة للرئیس روحانی خلال تقدیمه لائحة الموازنة للعام الایرانی القادم (یبدا فی 21 اذار/مارس 2018).

واکد الرئیس الایرانی بالقول، لقد قمنا بعمل عظیم وکبیر جدا فی الاعوام الاخیرة باعادة الامن والاستقرار الى المنطقة.

واضاف، اننی اقبّل ایادی المقاتلین ورجال المقاومة الذین أیأسوا الاستکبار العالمی والصهیونیة واعادوا الامن الى العراق وسوریا ولبنان وسیصبح الیمن آمنا فی المستقبل ایضا ان شاء الله تعالى. ان کل الجهود مبذولة لتصبح المنطقة آمنة. لا ارید القول بان کل المشاکل الامنیة قد حلت الا ان الرکائز الاساسیة للارهاب فی المنطقة قد انهارت.

وتابع الرئیس روحانی، لقد تم انجاز عمل عظیم وکبیر، والیوم هو یوم ینبغی فیه علینا ان ننشط فی المنطقة من النواحی الاقتصادیة والثقافیة والسیاسیة. یتوجب علینا ان ننشط فی العراق وسوریا وافغانستان وباکستان وجمیع الدول الجارة والمنطقة واسیا لذا فاننا بحاجة الى تحرک فی مجال الصادرات وان قسما کبیرا من فرص العمل یتأتى من الصادرات غیر النفطیة.

واشار الى المواقف والتصریحات الصادرة عن المسؤولین السعودیین ووصفها بالثرثرة واللامنطقیة واضاف، اننا لا مشکلة لنا حتى مع السعودیة کدولة جارة لنا فیما لو اوقفت قصف الیمن وخرجت من حالة الرکوع والانحناء امام الکیان الصهیونی واعتمدت على شعبها والمنطقة.

واکد بانه على السعودیة وقف قصفها للیمن وانهاء التوسل لاقامة علاقات صداقة مع الصهیونیة، واضاف، اننا نرید من السعودیة هذین الامرین؛ قطع صداقتها الخاطئة مع الصهیونیة وانهاء قصفها اللانسانی للیمن، وحینها لا مشکلة لنا معها وبامکاننا اقامة العلاقات وان تکون هذه العلاقات جیدة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: