۱۳۰۰مشاهدات
وفي وقت سابق أمس، نشرت الأميرة السعودية نوف بنت عبد الله بن محمد بن سعود، تغريدة عبر حسابها على موقع “تويتر”، أشارت فيها إلى الإفراج عن الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، في وقت نقلت “رويترز″، عن مسؤول سعودي، اليوم الأربعاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، إنه تم الإفراج عن الأمير متعب بن عبد الله بعد التوصل إلى “اتفاق تسوية مقبول” مع السلطات السعودية.
رمز الخبر: ۳۶۹۰۲
تأريخ النشر: 29 November 2017

شبکة تابناک الاخبارية: أفرجت السلطات السعودية عن رئيس المراسم الملكية السابق المعتقل في ما يسمى "حملة الفساد الكبيرة" بعد تنازله للسلطات عن مبلغ 6 مليارات ريال، وقد سبقه اطلاق سراح الامير متعب بعد تنازله للسلطات عن مليار دولار.

وبحسب “وول ستريت جورنال”، فإن سلطات المملكة أفرجت، أمس الثلاثاء 28 نوفمبر/ تشرين الثاني، عن محمد الطبيشي الذي عمل رئيساً للمراسم الملكية حتى ربيع عام 2015، مؤكدة أن الطبيشي وافق على التنازل عن ممتلكات وأموال مقابل التسوية.

وقالت الصحيفة الأمريكية إن السلطات السعودية قايضت حرية الطبيشي بمبلغ ضخم قُدّر ببضعة مليارات، مؤكدة أن الأنباء تحدثت عن أن التسوية مع رئيس المراسم الملكية السابق، وصلت إلى مبلغ 6 مليارات ريال، مؤكدة أن رئيس المراسم الملكية السابق غادر فندق الـ”ريتز كارلتون” في الرياض، والذي يُـحتجز فيه ما يقارب المائتي متهم آخر بالفساد، من بينهم أمراء بارزون، ووزراء حاليون وسابقون، ورجال أعمال.

وحسب مقربين من الطبيشي، تم تحويل مزرعته الشهيرة “السامرية” ، في منطقة الوصيل شمال الرياض، للدولة، علماً بأن قيمتها تقدّر بأكثر من 400 مليون ريال، وأكدوا أن استرداد المزرعة يدخل في إطار مكافحة الفساد بالمملكة، معتبرين المبلغ ضخما جداً لمسؤول في الدولة لم يُـعرف عنه نشاط تجاري، وذلك وفقاً للصحيفة الأمريكية.

وفي وقت سابق أمس، نشرت الأميرة السعودية نوف بنت عبد الله بن محمد بن سعود، تغريدة عبر حسابها على موقع “تويتر”، أشارت فيها إلى الإفراج عن الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، في وقت نقلت “رويترز″، عن مسؤول سعودي، اليوم الأربعاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، إنه تم الإفراج عن الأمير متعب بن عبد الله بعد التوصل إلى “اتفاق تسوية مقبول” مع السلطات السعودية.

المصدر: راي اليوم

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار