۱۱۱۲مشاهدات
واستند الى ايات من الذكر الحكيم لاثبات ان اي عذاب ومصيبة هي من نتائج سوء السلوك والافعال منوها الى ان الاحداث الراهنة هي خير دليل على ذلك وقال: اننا نشاهد بان غالبية الميزانية العالمية تصرف اليوم من اجل قتل الناس والفساد.
رمز الخبر: ۳۶۹۰
تأريخ النشر: 17 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: ندد مراجع الدين العظام في ايران اليوم الاربعاء ممارسات النظام البحريني القمعية ضد المتظاهرين في هذا البلد كما شجبوا دعم الغرب والسعودية والامارات لديكتاتور البحرين.

ووصف آية الله ناصر مكارم شيرازي احد مراجع الدين العظام،هذه الممارسات بانها فاجعة عجيبة ورهيبة قائلا : ان الغرب الذي تشدق بشعار الديمقراطية لسنوات عدة واقام الدنيا ولم يقعدها غير توجهاته اليوم بشكل كامل جراء اندلاع انتفاضات شعوب المنطقة وقام بدعم وحماية الديكتاتورية .

واوضح سماحته بان حركة شعوب المنطقة هي حركة ديمقراطية حقيقية مؤكدا بان الديمقراطية وحقوق الانسان في نظر الغربيين هي المحافظة على مصالحهم الخاصة بواسطة طغاة المنطقة .

واعتبر التدخل السعودي والاماراتي في البحرين المتمثل بارسال قواتهما العسكرية لقمع ابناء هذا البلد وشعبه الاعزل بانه امر عجيب ، مخاطبا ساسة هذه الدول بالقول ، ان شعوب المنطقة لن تتحمل هذا الامر وسوف ترد على تصرفاتكم هذه وان عملكم هذا سيكلفكم غاليا ومن الافضل لكم ان تنأوا بانفسكم عن هذه المعركة .

في السياق ذاته، اصدر المرجع الديني آية الله صافي كلبايكاني ، بيانا حذر فيه السعودية والامارات العربية من مغبة ارسالهم لقوات عسكرية الى البحرين .

ووصف سماحته ، صحوة ويقظة الشعوب الاسلامية في الدول العربية بالحوادث المهمة جدا في التاريخ المعاصر مشيرا الى ان هذه الحركة الهادفة للحرية والانعتاق ارغمت قادة الاستعمار خاصة امیركا على حماية ودعم الحكام العملاء وانصارهم في العالم العربي لكي يهيمنوا على الموارد الطبيعية لهذه الدول ويبحثوا عن مخرج لمرتزقتهم والتدخل في شؤون هذه الدول .

وجاء في جانب اخر من بيانه : لقد كان سقوط ديكتاتور ليبيا القذافي في الايام الاول من انتفاضة الشعب الليبي المسلم امر مؤكد ولكن هذا الخائن بالاسلام والجرثومة قام بمهاجمة الشعب الليبي ليلا ونهارا برا وبحرا وارتكب مجاز ضد ابناء الشعب بمساعدة الاستعمار سرا وعلانية .

واضاف آيه الله صافي كلبايكاني في بيانه ، لقد تصدى قادة الاستعمار وعلى راسهم امیركا للثورة البحرينية عبر التدخل من خلال الحكومات المجاورة للبحرين وارسال القوات العسكرية لقمع الثورة الشعبية في هذا البلد وتصفيته بهدف استمرار هيمنة امیركا على مقدرات هذا البلد .

وقال سماحته : اننا نسال حكام السعودية الذين يعتبرون انفسهم مسلمين وحماة الاسلام ، متى ينتهي تعاونكم الوثيق مع الاستعمار البريطاني والامیركي الذي استمر نحو قرن كامل  ؟ ولماذا لم تعودوا الى الصواب والى حظيرة عزة واستقلال الاسلام ؟ ان العالم الاسلامي يعاني كل يوم من قتل الاشقاء والقتل الجماعي خاصة في افغانستان والعراق وباكستان والعالم اجمع يعلم اين مصدر كل ذلك فهل سمح لكم الاسلام بنصرة الظالم على المظلوم ؟ افلا تعلمون بان حكومة آل خليفة ورغم ضالة عددها سلبت حقوق المسلمين في البحرين من الشيعة والسنة ؟ .

واكد سماحته في ختام بيانه بان المسلمين في شتى انحاء العالم قد قرروا اعادة مجدهم وعظمتهم العريقين وطرد الاجانب من الدول الاسلامية مثل مافعلوا ببن علي وحسني مبارك .

الى ذلك انتقد المرجع الديني آيه الله "جعفر سبحاني" موقف اللامبالاة من قبل بعض الدول الاسلامية بخصوص الدفاع عن الشعب البحريني المظلوم وقال: ان بعض الدول الاسلامية تدافع عن الظالم بدلا من دفاعها عن المظلوم وان منظمة المؤتمر الاسلامي لم تبد اية ردود فعل عملية للدفاع عن الشعب البحريني المظلوم.

على الصعيد نفسه دان المرجع الديني اية الله جوادي املي بشدة ايفاد السعودية لقواتها العسكرية الى البحرين بغية قمع المحتجين في هذا البلد.

وقال سماحته ان البعض ممن يدعي بانه خادم الحرمين الشريفين يرسل قواته العسكرية لقمع المسلمين وبعض الشخصيات العالمية تصمت امام هذه المواقف والبعض الاخر يدعمه ويدعو الى حرمة التظاهر.

واستند الى ايات من الذكر الحكيم لاثبات ان اي عذاب ومصيبة هي من نتائج سوء السلوك والافعال منوها الى ان الاحداث الراهنة هي خير دليل على ذلك وقال: اننا نشاهد بان غالبية الميزانية العالمية تصرف اليوم من اجل قتل الناس والفساد.

وراى سماحته ان منشا جميع هذه البلايا والمشاكل التي تعاني منها الدول والشعوب يعود الى الاستكبار والصهاينة واضاف : ان العالم سيكون لوحة رائعة من لوحات الباري تعالى بدون هؤلاء.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار