۱۸۵۳مشاهدات
وطرح الرئيس روحاني السؤال التالي وهو هل ان الشعب السعودي عرب فيما شعوب اليمن وسوريا والعراق ولبنان والفلسطينيين ليسوا عربا؟
رمز الخبر: ۳۶۸۰۰
تأريخ النشر: 21 November 2017
شبکة تابناک الاخبارية: انتقد الرئيس الايراني حسن روحاني جامعة الدول العربية بشدة لمواقفها تجاه قضايا اليمن والمنطقة.

وفي كلمة له خلال المؤتمر العام الخامس لدار العمال المنعقد اليوم الثلاثاء بطهران، قال الرئيس روحاني، ان ما يدعو للاسف في هذه الظروف التي حققت فيها شعوب المنطقة انجازا عظيما يجتمع وزراء خارجية منظمة متآكلة ومهترئة وبالية وهزيلة وعديمة التاثير باسم الجامعة العربية وكل همهم ليعربوا عن اسفهم انه كيف يتمكن الشعب اليمني من اطلاق صاروخ على الرياض ردا على كل هذه الجرائم والقصف الذي تقوم به السعودية يوميا ضد اليمن، وهو امر يبين حقا بان الاختبار من الباري تعالى اليوم اختبار كبير.

وتساءل الرئيس روحاني، اين كانت الجامعة العربية حينما كان الشعب العراقي مبتليا بداعش؟ اين كانت الجامعة العربية حينما كان الشعب السوري يُذبح في حلب ودير الزور؟ اين كانت الجامعة العربية حينما كان الشعب اليمني ومازال يتعرض للقصف الشديد ؟ اين كانت الجامعة العربية حينما كانت جرود عرسال في لبنان بيد ارهابيي القاعدة وداعش وكان الشعب اللبناني يتعرض للتهديد من قبلهم؟ .

وحول عدم كفاءة الجامعة العربية تابع الرئيس الايراني متسائلا، اين هي الجامعة العربية من كل هذا الظلم الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني . ان ما يدعو للاسف والحزن حقا ان البعض الذين يعتبرون انفسهم عربا ومسلمين يجتمعون ويعربون عن الاسف انه كيف تمكن شعب مظلوم من الرد بحزم على العدوان، كل اسفهم هو انه كيف تمكن الشعب والجيش والمقاتلون في اليمن من اطلاق صاروخ سكود كان موجودا لديهم في المستودعات وعملوا على زيادة مداه.

وطرح الرئيس روحاني السؤال التالي وهو هل ان الشعب السعودي عرب فيما شعوب اليمن وسوريا والعراق ولبنان والفلسطينيين ليسوا عربا؟ واضاف، ان هذا الامر دليل اخر على انه في عالم اليوم يجب ان نقف على اقدامنا ونصنع قدراتنا العسكرية والاقتصادية وامننا الغذائي بانفسنا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار