۱۸۹۲مشاهدات
وفي الختام اشار المتحدث باسم الخارجية الايرانية الى العلاقات الممتازة بين ايران ولبنان وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومثلما اكد الرئيس اللبناني في خطابه الاخير ..
رمز الخبر: ۳۶۷۵۵
تأريخ النشر: 05 November 2017
شبکة تابناک الاخبارية: احتج المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي على تصريحات رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري المعادية لايران خلال تقديم استقالته من الرياض، معتبرا ذلك مؤشرا لسيناريو جديد لاثارة التوتر في لبنان والمنطقة.

واشار قاسمي في بيان اصدره مساء اليوم السبت الى العبارات المعادية لايران الواردة في رسالة استقالة الحريري وقال، ان استقالة الحريري المفاجئة والاعلان عن ذلك في دولة اخرى، لا يبعث فقط على الاسف والدهشة بل يؤشر الى اللعب في ارض خطط لها مناوئو المنطقة وان الرابح في هذه الساحة ليس الدول العربية والاسلامية بل الكيان الصهيوني الذي يستمد حياته من اثارة التوتر "في" و"بين" الدول الاسلامية بالمنطقة.

واضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية، انه في هذه الظروف التي نقترب فيها من نهاية داعش والجماعات الارهابية الاخرى في المنطقة ينبغي العمل عبر تهدئة الاجواء للتعويض عن الخسائر التي حدثت على يد الارهابيين صنيعة اميركا وحلفائها الاقليميين واعادة اعمار الدول المتضررة جراء اعوام من الحرب والدمار.

ورفض المتحدث باسم الخارجية الايرانية تصريحات الحريري ضد دور ايران الاقليمي واضاف، ان تكرار اتهامات الصهاينة والسعوديين والاميركيين الفارغة والتي لا اساس لها ضد ايران من قبل رئيس وزراء لبنان المستقيل، مؤشر الى ان هذه الاستقالة هي سيناريو جديد لاثارة توتر جديد في لبنان والمنطقة لكننا نعتقد بان الشعب اللبناني المقاوم سيتجاوز هذه المرحلة ايضا بسهولة.

واكد قاسمي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية دعت على الدوام لصون السلام والاستقرار في دول المنطقة وعرّفت مصالحها في الامن والاستقرار والازدهار الاقتصادي في جميع الدول الجارة والمنطقة لذا فانها جعلت في اولوية سياساتها الاقليمية التصدي لزعزعة الامن وعدم الاستقرار والجماعات المتطرفة والارهابية من اجل سيادة الهدوء في جميع دول المنطقة.

وفي الختام اشار المتحدث باسم الخارجية الايرانية الى العلاقات الممتازة بين ايران ولبنان وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومثلما اكد الرئيس اللبناني في خطابه الاخير على العلاقات السياسية الجيدة بين البلدين ونفي وجود اي تدخل لايران في لبنان، احترمت على الدوام استقلال هذا البلد وصون امنه واستقراره واعلنت استعدادها للتعاون مع الحكومة اللبنانية في المجالات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: