۹۱۰مشاهدات
وأشار “يوروستات” في بيانه إلى أن خفض عدد الذين يواجهون الفقر يعتبر أحد الأهداف الرئيسة لاستراتيجية الاتحاد الأوروبي لعام 2020.
رمز الخبر: ۳۶۵۴۷
تأريخ النشر: 17 October 2017
شبکة تابناک الاخبارية: ذكرت تقارير نشرت الاثنين، في لوكسمبورغ، أن 117.5 مليون نسمة أو ما يشكل 23.4 بالمئة من سكان دول الاتحاد الأوروبي واجهوا خطر الفقر عام 2016.

وقال مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) في بيان إنه بعد ثلاث زيادات متتالية بدأت في عام 2009 ووصلت معها نسبة الذين يواجهون الفقر في دول الاتحاد إلى 25 بالمئة، بدأت الأرقام بالتراجع بعد عام 2012 إلى أن سجلت 23.4 بالمئة في العام الماضي.

وجاء الاعلان عن هذه الأرقام بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على الفقر والذي يصادف 17 أكتوبر من كل عام.

وأشار "يوروستات” في بيانه إلى أن خفض عدد الذين يواجهون الفقر يعتبر أحد الأهداف الرئيسة لاستراتيجية الاتحاد الأوروبي لعام 2020.

وصنف مكتب الإحصاء الأوروبي هؤلاء الأشخاص بأنهم أصحاب الدخول الضئيلة حتى مع حصولهم على الإعانات الاجتماعية أو الأشخاص غير القادرين على دفع إيجاراتهم.

وبين المكتب أن أعلى نسبة لهؤلاء المهددين بالفقر موجودة في بلغاريا (40.4%) تلتها رومانيا (38.8%) ثم اليونان في المرتبة الثالثة بـ35.6%.

في المقابل، كانت أقل نسبة في التشيك 13.3% تلتها فنلندا بـ16.6% والدنمارك بـ16.7%، وبلغت نسبة هؤلاء في ألمانيا 19.7% (نحو 16 مليون شخص).
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: