۷۱۲مشاهدات
وأضاف بيرة في مؤتمر صحفي أن "هذه القنوات تحاول إحباط مواطني كردستان وتغطية فشل الاستفتاء"، مشيرا إلى أن "ما يحدث في كركوك جاء من خلال تحالف إقليمي ضد الكرد".
رمز الخبر: ۳۶۵۳۵
تأريخ النشر: 17 October 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أفادت وسائل إعلام أن عناصر من البيشمركة أخلت مواقعها وسلمتها للقوات العراقية جنوب كركوك وصفها البعض بالـ"الخائنة" في حين أرسلت تعزيزات أخرى من البيشمركة إلى جبهات القتال.

وفي هذا الصدد أشارت مصادر محلية إلى أن القوة المنسحبة من البيشمركة تابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يشهد انشقاقات كبيرة وكثيرة.

وبحسب المصادر، اتهم الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه مسعود برزاني قوات الاتحاد الوطني الكردستاني بالخيانة بعد أن سلم مواقعه للقوات الأمنية العراقية في كركوك.

كما أشارت المصادر إلى أن خلافات كبيرة اندلعت بين الطرفين ما ينذر بحصول تصدع كبير في العلاقة بين الحزبين الكرديين.

وفي السياق اتهم محافظ كركوك المقال نجم الدين كريم اليوم القوات المسلحة التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني بـ"الخيانة" منوها بأنهم سيطالبون بفتح تحقيق لمعرفة الجهة التي أصدرت أوامر الانسحاب، حسب موقع "المعلومة" العراقي.

وكانت مواقع إعلامية ذكرت أمس أن نجم الدين كريم محافظ كركوك هرب إلى أربيل بصحبة قوة عسكرية كردية بعد وصول القوات الأمنية محيط المدينة.

ويظهر في الفيديو الذي حصل عليه مراسلنا أن بعض الشباب الأكراد يرمون قوات البيشمركة المنسحبة من كركوك بالحجارة.

حزب الطالباني: بعض الفضائيات تحاول التغطية على فشل الاستفتاء


من جهته اتهم المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني الكردستاني سعدي أحمد بيرة، اليوم بعض الفضائيات بشن حرب نفسية، معتبرها خطوة تخدم الأعداء وتغطية لفشل الاستفتاء، "هناك بعض القنوات الفضائية تحاول شن حرب نفسية من خلال بث أخبار غير صحيحة".

وأضاف بيرة في مؤتمر صحفي أن "هذه القنوات تحاول إحباط مواطني كردستان وتغطية فشل الاستفتاء"، مشيرا إلى أن "ما يحدث في كركوك جاء من خلال تحالف إقليمي ضد الكرد".

ورغم الأنباء المتداولة عن انسحاب قوة من البيشمركة التابعة لحزب الاتحاد  الوطني الكردستاني من مواقع جنوب كركوك، إلا أنه جرى إرسال تعزيزات ضخمة من قوات البيشمركة بقوام لواءين إلى كركوك لمساندة القوات في جبهات القتال.

وفي هذا الصدد قال نائب قائد قوات البيشمركة زيرفاني، سيد هجار، لشبكة رووداو الإعلامية، إنه "تم إرسال تعزيزات من قوات البيشمركة بقوام لواءين إلى كركوك"، مشيرا إلى أن "القوات نقلت أسلحتها الثقيلة معها .. القوات الأخرى لزيرفاني ما زالت متمركزة في مواقعها السابقة".

المصدر: روسيا اليوم
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: