۱۱۹۰مشاهدات
واكد السفير تشومبا بان بلاده تولي اهمية خاصة لتنمية العلاقات والتعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، داعيا لتطوير العلاقات الشاملة بين طهران وبراغ.
رمز الخبر: ۳۶۵۲۱
تأريخ النشر: 15 October 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستظل ملتزمة بالاتفاق النووي مادامت الاطراف الاخرى ملتزمة به.

وخلال استقباله اليوم السبت السفير التشيكي الجديد في طهران سواتوبلك تشومبا وتسلمه منه اوراق اعتماده، اشار الرئيس روحاني الى ان ظروفا افضل قد توفرت بعد الاتفاق النووي لتطوير العلاقات والتعاون بين الدول الاوروبية وايران وقال، اننا نعتقد بان الاتفاق النووي يدعم نشر السلام المستديم والامن والاستقرار في المنطقة والعالم.

واكد بانه على جميع الاطراف الالتزام بتعهداتها تجاه الاتفاق النووي وقال، انه مادامت الاطراف المقابلة لايران ملتزمة بالاتفاق النووي فاننا سنلتزم به ايضا.

واعتبر الرئيس الايراني ازالة الحظر وتبلور اجواء للتعاون التجاري والاقتصادي بين ايران والاتحاد الاوروبي من النتائج الايجابية للاتفاق النووي وقال، انه ينبغي الاستفادة من الطاقات والامكانيات المتوفرة في ايران والتشيك في مسار التطوير الشامل للعلاقات والتعاون الثنائي في مختلف المجالات.

واكد الرئيس روحاني على تسهيل العلاقات المصرفية كونه يحظى بالاهمية في تطوير العلاقات بين ايران والتشيك واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد للمزيد من تطوير علاقاتها التجارية والاقتصادية مع جمهورية التشيك.

واشار الى ضرورة المزيد من التعاون بين دول العالم لحل وتسوية المشاكل والمعضلات الدولية ومنها التعاون المشترك في مكافحة الارهاب واضاف، هنالك البعض اليوم يّدعون مكافحة الارهاب الا انهم يتصرفون بصورة اخرى في العمل في حين انه ينبغي علينا جميعا ان كنون موحدين والى جانب بعضنا بعضا في مسار مكافحة الارهاب.

من جانبه قدم السفير التشيكي الجديد خلال اللقاء اوراق اعتماده الى الرئيس روحاني واشار الى ازدهار ونمو العلاقات والتعاون بين ايران والتشيك خلال الاعوام الاخيرة، لافتا الى العلاقات الجيدة بين التجار والناشطين الاقتصاديين في البلدين والتخطيط الجيد مع بعضهم بعضا في مسار تنمية العلاقات والتعاون الاقتصادي والتجاري.

واكد السفير تشومبا بان بلاده تولي اهمية خاصة لتنمية العلاقات والتعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، داعيا لتطوير العلاقات الشاملة بين طهران وبراغ.

وقال السفير التشيكي ان من الواضح اليوم للجميع بان بان طريق الحل للمشاكل هو عبر الحوار واحترام الطرف الاخر.

 
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: