۳۳۸مشاهدات
و ناقش الجانبان الايراني والبوليفي في الاجتماع الذي عقد بمشاركة وزير الصحة البوليفي وعدد آخر من المسؤولين بوزارة الخارجية البوليفية التعاون المشترك في مختلف المجالات السياسية و الاقتصادية والثقافية وكذلك التعاون علي الصعيد الدولي.
رمز الخبر: ۳۶۳۴
تأريخ النشر: 13 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أعلن مساعد وزير الخارجية البوليفي "خوان كارلوس تخيدا الورالدا" رغبة بلاده في تعزيز العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في المجالات كافة.

و أفاد مراسل وكالة أنباء فارس في أمريكا اللاتينية أن المسؤول البوليفي أعلن ذلك لدي استقباله مساعد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية في شؤون أمريكا " بهروز كمالوندي " الذي يزور بوليفيا حاليا.

و اعتبر مساعد وزير خارجية بوليفيا تبادل زيارات الرئيس محمود احمدي نجاد ونظيره البوليفي لكلا البلدين والتوقيع علي الاتفاقيات في المجالات الاقتصادية والتجارية دليلا علي مستوي العلاقات الثنائية معربا عن امله بإستمرار الزيارات بين الجانبين لمزيد من تعزيز العلاقات بين ايران وبوليفيا.

و بدوره أشار "كمالوندي" الي العلاقات المتميزة القائمة الآن بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وبوليفيا معتبرا وجود آلية استشارية بين الطرفين دليلا علي جدية الجانبين في تقوية العلاقات بين البلدين مما أثار حسد بعض القوي الاستكبارية.

و أشار مساعد وزير الخارجية الي التقدم العلمي الذي حققته ايران في المجالات العلمية والاقتصادية خلال العقود الثلاثة الماضية بعد انتصار ثورتها الاسلامية رغم الحرب المفروضة عليها والضغوط التي تعرضت لها من قبل القوي الكبري بمافيها الحظر ورأي أن ذلك يعود الي التخطيط الدقيق والجهود الجبارة التي يبذلها الشبان المؤمنون.

و من المقرر أن يشارك "كمالوندي" الذي يزور بوليفيا علي رأس وفد ايراني في الاجتماع الثاني للجنة الاستشارية السياسية بين ايران وبوليفيا الذي سيعقد برئاسة مساعد وزير الخارجية ونظيره البوليفي في العاصمة البوليفية لاباز اليوم الاحد.

و ناقش الجانبان الايراني والبوليفي في الاجتماع الذي عقد بمشاركة وزير الصحة البوليفي وعدد آخر من المسؤولين بوزارة الخارجية البوليفية التعاون المشترك في مختلف المجالات السياسية و الاقتصادية والثقافية وكذلك التعاون علي الصعيد الدولي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: