۷۴۱مشاهدات
ان ايران تعد من اكثر دول المنطقة أمنا واستقرارا وديمقراطية، وان الاواصر البناءة بين البلدين تتطلب مشاركة اكثر فاعلية من قبل اليابان.
رمز الخبر: ۳۶۱۴۷
تأريخ النشر: 07 September 2017
شبکة تابناک الاخبارية: اعرب وزير الخارجية "محمد جواد ظريف" عن أمله في ان تصبح اليابان شريكا قويا لايران في مجال المواصلات والطاقة في ضوء الاتفاقيات الاقتصادية الموقعة بين البلدين.

استقبل وزير الخارجية "محمد جواد ظريف" عصر اليوم الاربعاء، المبعوث الخاص لرئيس الوزراء الياباني والعضو البارز في الحزب الحاكم ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية اليابانية الايرانية "ماساهيكو كومورا".

واشار ظريف في هذا اللقاء الى الاتفاقيات المبرمة بين طهران وطوكيو لتنمية العلاقات الاقتصادية ومن بينها الاتفاقيات الاخيرة بتمويل مشاريع الطاقة في ايران، معربا عن امله في ان تصبح اليابان شريكا قويا لايران في مجال المواصلات والطاقة والنفط والغاز، وقال: يجري حاليا التمهيد لهذا الامر من خلال تعاون البلدين، ونعتقد ان ايران واليابان بامكانهما ان يصبحا شريكين جيدين في المجالات السياسية والاقتصادية.

واضاف: ان ايران تعد من اكثر دول المنطقة أمنا واستقرارا وديمقراطية، وان الاواصر البناءة بين البلدين تتطلب مشاركة اكثر فاعلية من قبل اليابان.

ونوه وزير الخارجية بالمواقف المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن معارضتها لاي شكل من اشكال استخدام او التهديد باستخدام الاسلحة النووية، واكد على ضرورة تسوية الخلافات بشكل سلمي وضرورة التعاون بين الدول الاقليمية المهمة لتقليل حدة التوترات.

من جانبه اعرب مبعوث رئيس الوزراء الياباني، كومورا، في هذا اللقاء عن سروره لزيارة طهران واجراء مشاورات سياسية واقتصادية مع المسؤولين الايرانيين، مثمنا دور ايران الاقليمي، وقال: نحن نولي اهمية للجمهورية الاسلامية الايرانية لالتزامها بالتعهدات.

واشار كومورا الى الانتهاء من آخر مراحل اعطاءء الخطوط الائتمانية، معربا عن أمله في البدء بمرحلة جديدة في الروابط الاقتصادية بين البلدين.

كما اشار كومورا ايضا الى القضايا الاخيرة فيما يتعلق بكوريا الشمالية، معربا عن قلقه لمسار تعقيد الاحداث.

كما التقى المبعوث الخاص لرئيس الوزراء الياباني مع مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون الدولية والقانونية سيد عباس عراقجي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: