۴۱۸مشاهدات
واضاف كلبر , ان النظام الاسلامي في ايران قد تحول بعد الانتخابات الرئاسية العام الماضي الى مزيد من التلاحم والقوة ما يعني انه ليس بصدد التوصل الى مصالحة مع معارضيه .
رمز الخبر: ۳۶۰۸
تأريخ النشر: 12 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: تحدث احد كبار المسؤولين الامريكان في مجال المعلومات والاستخبارات عن قضايا بالغة الحساسية لم يسبق له ان تحدث بها حين قال بان التجارب على الصعيد الاستراتيجي اظهرت ان لافائدة من فرض العقوبات على ايران.

و ذكر موقع - ايران هسته اي - ان مدير مركز المعلومات الوطنية الامريكي - جيمس كلبر - تحدث امام امام لجنة القوات المسلحة في الكونغرس وقال بان ايران ما زالت تستخدم الفاظا نابية معادية للغرب لكن التقييم لما يجري يشير الى عدم جدية وفائدة فرض المزيد من العقوبات على ايران و ينبغي تجنب مثل الامر والعمل على تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية يمكن ان يؤدي الى جعل السلوك الايراني اكثر فائدة .

وتعد هذه المرة الاولى التي يتحدث مسؤول امريكي بهذه الصراحة عن اهمية تجنب فرض اي عقوبات جديدة ما يشير الى المطالبة باحداث تغيير في الاستراتيجية تجاه ايران .

وكان -كلبر - قد حضر امام الكونغرس الامريكي الى جانب مدير وكالة المعلومات DIA رونالد بريغس للحديث عن ايران وبرنامجها النووي وكيفية التعاطي معها حيث قال كلبر ان التطور الفني الذي نجحت فيه ايران خاصة على صعيد تخصيب اليورانيوم يعني بالنسبة لامريكا ان ايران لها القدرات التي تؤدي في النهاية الى تصنيعها للسلاح النووي وهو ما تعمل عليه الارادة السياسية الايرانية .

واضاف كلبر , ان النظام الاسلامي في ايران قد تحول بعد الانتخابات الرئاسية العام الماضي الى مزيد من التلاحم والقوة ما يعني انه ليس بصدد التوصل الى مصالحة مع معارضيه .

واوضح كلبر , ان ما يتوفر لدينا من المعلومات يتضح من خلاله ان ايران من خلال دعمها للقوى المعادية لامريكا و ( اسرائيل ) في الشرق الاوسط بما يؤدي بالتالي الى انحسار الدور الامريكي في المنطقة كما تقوم في ذات الوقت بوضع العقبات بين امريكا وحلفائها من العرب في المنطقة كما اتجهت ايران منذ مدة الى دعم قوة الردع لديها ازاء التهديدات الامريكية و ( الاسرائيلية ) .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: